بێگوناهم

latifa_aldlimy

ستار ئه‌حمه‌د

بێگوناهم..ئه‌ی نیشتمان
بێگوناهم له‌و ماچانه‌ی
باران رووی خاكی پێڕووشان
زه‌مه‌ن له‌گه‌ڵ شنه‌ی شه‌ماڵی هه‌نگاوا
په‌لكی داری له‌توێی زامی كه‌رته‌ شاخا
له‌باڵای زه‌مین دابڕان
من ئه‌و كاته‌ ژوانیكم نه‌بوو
بۆ حاڵی بوون
له‌خوێن و باڵای دارستان
زمانێك میوانداری بولبولێك و
لانه‌یه‌كی نه‌ده‌كرده‌ ئه‌درێسی
ته‌لبه‌ندی سێوێك
له‌پاڵ هه‌ر به‌ردوو خاشاكێك
ناوێك نه‌بوو
بۆكیژێكی باڵا شه‌به‌نگ
بۆجوانی خاكی نیشتمان
بۆیه‌ تاوان له‌من نییه‌
له‌گه‌ڵ ونبوونی هه‌تاوو
داگیرسانی جه‌سته‌ی مانگا
ده‌ست بۆ به‌رۆكی ئاو به‌رم
گوناه‌ نییه‌ له‌گه‌ل َ زه‌ردی به‌یانیانا
پرچی تاریكی بتاشم
بچمه‌ سه‌ر شانی ئاسمان و
ئه‌ستێره‌یه‌ك بكه‌مه‌ كڵاوی سه‌رم
كه‌عومری ره‌هام ده‌وه‌رێ‌
له‌كوێ‌ بتوانم خه‌زان و كه‌سكیی گه‌ڵایه‌ك
له‌یه‌كتری ئاشناكه‌م
ئه‌شك و باران
له‌سووری خوێن جوێكه‌مه‌وه‌
ماچ و گۆنا له‌نێو یه‌كا بتوێنمه‌وه‌
كه‌ده‌رفه‌تێك نه‌بێت بۆچڵ
خۆی له‌ئاورنگێ‌ هه‌ڵكێشێ‌
كه‌ی ده‌توانم به‌نازی دارێك بسره‌وم
نیگای گوڵێك بۆسێبه‌رێ‌ رامبكێشێ‌
له‌توانه‌وه‌ی دانه‌ی بارانێكا
به‌ره‌و ده‌روونی ئه‌م خاكه‌ رۆده‌چم
گڵ ده‌بێته‌ كفن و بوونم
له‌وه‌ته‌ی سروشت بێزاره‌ له‌وه‌یشوومه‌
تاوێك له‌گه‌ڵ بادا ده‌مرم
ساتێك ده‌بمه‌ گه‌ردی ژێر خۆڵ
تاوێر نه‌ما هه‌ڵینه‌گرم
چیا نه‌ما نه‌یكه‌مه‌ كۆڵ
نه‌كه‌س له‌ژانم تێده‌گاو
نه‌ده‌ستێك ماندوێتیم ده‌رده‌كا
هه‌ر به‌دوای گوناهه‌كانا ده‌گه‌ڕێم
خۆم ئه‌و گوناهه‌م
له‌په‌راسووی گوناهه‌وه‌ له‌دایكبووم
من ئه‌و ژانه‌م
به‌نه‌مانی دونیاو مرۆ كۆتاییم دێ‌
ئاگرێكم به‌ئێسك و پروسك داگیرساوم
رۆژیك ته‌لبه‌ندی زیندانم
تاوێك ده‌مكه‌ن به‌ئاگردان
جارێك ناوم ده‌نێن مێژوو
هه‌ندێ‌ جاریش ده‌بم به‌تابلۆی نیشتمان
بێگوناهم له‌وساتانه‌ی په‌روانه‌یه‌ك ماچم ده‌كا
په‌نجه‌كانی ده‌ستێك
له‌گه‌ڵ گڕما داده‌گیرسێن
كۆرپه‌ی بایه‌ك له‌هه‌ناوما وه‌نه‌وز ده‌دا
به‌رامه‌ی گوڵێك ده‌مدوێنێ‌
لێزمه‌ی بارانێكی شه‌وان ته‌ڕم ده‌كات
ده‌مباته‌ كه‌ناری مردن
ده‌بمه‌ هێڵی ره‌شی په‌ڕه‌و
گوڵدانی شیعری نێو كتێب
ده‌بم به‌لانكی گوناه‌

نبذة عن الكاتب

avatar

ولد الشاعر المرهف (ستار احمد) سنة 1962 في محافظة كركوك وانهى دراسته الاعدادية فيها، ثم قُبِلَ عام 1980 في كلية الهندسة ببغداد، وبعد اكماله لسنتين دراسيتين فيها وبسبب ظروف خاصة لم يستطع مواصلة الدراسة فتركها، نشر اول نتاج له عام 1987 في مجلة (بيان) وهو مستمرٌ منذ ذلك الحين في نشر نتاجاته الادبية وله ثمانية كتب مؤلفة باللغة الكوردية، منها: (ئاسو بريني هةتاوة _ الافق جرح للشمس/شعر)، (كوجباري كزنك ـ رحيل السَحَر/ رواية شعرية)، (نيشتمانيك لة هازةي ئاوـ وطن من هدير المياه/شعر)، (زريوةي ئةستيرة دةسرازةي زامة ـ تلألؤ النجوم، عُصابة الجرح/ شعر)، (سوزي شاعيرـ عاطفة الشاعر/ شعر غنائي)، (ئاوابووني جةستة لةسةفةري دلداـ غروب الجسد في رحلة القلب/ شعر). وديوان شعري باسم ديوان ستار احمد ....... داهمت موجة الترحيل العنيفة للنظام السابق قرارة شاعرنا الاصيل وقلعه عمداً حتى رسى بمركبه في مدينة السليمانية، فاستمر هناك يواكب مرَّ الحياة ويتجرع مرارة الفرقة وبعد الاحباب والخلان، مواكباً في الان ذاته مسيرته الادبية، الى ان توقف في محطة الصحافة وانخرط في متاعبها منذ عام 2000 فعمل في : (ريبازي ئازادي، هاولاتي، كةركوكي ئةمرو، بانةرؤز، روزنامةي هةوال) بعد السقوط المنجلي عاد بركابه الى مدينته الام كركوك وبدأ يشرع يراعه الادبي مرة اخرى، وهو الان احد اعضاء الهيأة الادارية لاتحاد كتاب كوردستان فرع كركوك.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *