أنا… المنحورة أعلاه

latifa_aldlimy

د سجال الركابي

خاص بمعارج الفكر / ملف الادب النسوي

إنّي الموقعة أدناه
… اعترف
انا الموؤدة
مُذ صمت الجميع
مكافأة لأمُي
وهي تتوجّع وهناً على وهنٍ
تهبني حياة مقنّنة
أنا المنحورة… بالحنّاء والياسمين
… المذرورة عينيّ بغبار الذهب
مكتومة الآه بسكّر ( مايصير) …!
المدفونة أحلامي خلف شحوب أظافري
… تلك التي تتوردُ … لمرور ذكراك
… … تداري لهفة الوصال خلف أردية قِش
خوفاً عليك … من صعقة ِ اللا إدّعاء
أنا التي …
تساقط شَعري وذبُلَ شِعري
لرداءة المِشطِ والمحبرة
أنا القانعة… بصمت القبول…!؟
المقنّعة بسحابةِ جراد

… مدجّجة حكاياتي … بكاتم بوح!
محاصرةٌ بالإفتراء
حتّى من القوارير الخاوية !
أنا الموقعة أدناه أقرُّ
أن لا … للأختام المزورة
لا … لذبح القطّة على أنغام الفرح
أما كفاكَ خوفي وتلجلجي؟؟
إنٌي المنحورة أعلاه
إقرأعلى شاهد قمعي

نشيد حقوقي المُحتلّة
مِن ألف غازٍ ومدّعٍ
وادريك
ستبكي وتبكي
حتّى يرقّ تعنّتكَ
فما أنت َ سوى حبيبي !!!!!!!!!
أما تَرانا عن الفردوس تهنا
أنا بأغلالي وانت بطغيانك المُفتعل !!!

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *