قصة قصيرة

  • فتاة وخفافيش ليل

    وليد العايش   لم يكن القطار قد حضر في ذاك التوقيت ، مازال هناك حوالي نصف ساعة على موعد قدومه المعتاد ...

    وليد العايش   لم يكن القطار قد حضر في ذاك التوقيت ، مازال هناك حوالي نصف ساعة على موعد قدومه المعتاد منتصف كل ليلة ، السماء ترتدي حجابا من الغيوم ، ربما تنذر بمطر آت بين لحظة وأخرى ، الخفافيش تلط ...

    إقرأ المزيد
  • باشو..

    عبد الجبار الحمدي المطر غزير، السقف مترهل بائس، يقبع باشو في احد أركان كوخه المتهالكة، يمسك بتميمته التي ...

    عبد الجبار الحمدي المطر غزير، السقف مترهل بائس، يقبع باشو في احد أركان كوخه المتهالكة، يمسك بتميمته التي لا ينفك يفركها وهو يسبح بما يؤمن فبوذاه القديم قد فرط بعهده وميثاقه بعد ان نكل باشو بالقسم، نعم ...

    إقرأ المزيد
  • المفكرة

    المفكرة ....................... ...........    قصة قصيرة  ... مصطفى داود كاظم   إنتبهت لنفسي… لم أشر ...

    المفكرة ....................... ...........    قصة قصيرة  ... مصطفى داود كاظم   إنتبهت لنفسي… لم أشرع بكتابة مذكراتي لهذا العام،إحساسٌ غريب يتناوشني جعل من حافظتي ممرا سرّيا للكثير من الأفكار ،فأ ...

    إقرأ المزيد
  • ليلة الميلاد السعيدة

    رجاء الربيعي / بغداد مع نزول ظلالات الظلام وهبوب نسيمات الهواء الندية التي تلامس وجهها وهي تسير في ذلك ال ...

    رجاء الربيعي / بغداد مع نزول ظلالات الظلام وهبوب نسيمات الهواء الندية التي تلامس وجهها وهي تسير في ذلك الشارع الموازي للنهر ، اختارت المكوث لوحدها تؤنس نفسها وهي تغني لوحدتها عله يسمع صوتها ذلك الرابض ...

    إقرأ المزيد
  • صور فاحشة

    عبد الجبار الحمدي لم يستغرب أن تكون حياته ليس اكثر من خطوات يجوب بها الشوارع وهو يحمل لوحة خشبية كملصق إع ...

    عبد الجبار الحمدي لم يستغرب أن تكون حياته ليس اكثر من خطوات يجوب بها الشوارع وهو يحمل لوحة خشبية كملصق إعلاني عما سيعرض في سينما البطحاء التي دأب مشغل أفلامها على ان يكون بعيد كل البعد عن امزجة روادها ...

    إقرأ المزيد
  • إدوارد

    عبد الجبار الحمدي كان لابد لإدوارد أن يقوم بدوره، فقد عول عليه الدكتور هانز وأهل القرى المجاورة والقرية ا ...

    عبد الجبار الحمدي كان لابد لإدوارد أن يقوم بدوره، فقد عول عليه الدكتور هانز وأهل القرى المجاورة والقرية التي أصابها الوباء إلا هو وعدد قليل من البيوتات المتنانثرة على أطرافها، فقد أوصاه طبيب القرية أن ...

    إقرأ المزيد
  • ليلــــــــــــــةُ صَيــــــــــــــــــدْ

    فرج ياسين بكر وعباس ، جعلا الشمس الموشكة على الغروب خلف ظهريهما واستقبلا طريق الشوك . منذ شهر وهما يحلمان ...

    فرج ياسين بكر وعباس ، جعلا الشمس الموشكة على الغروب خلف ظهريهما واستقبلا طريق الشوك . منذ شهر وهما يحلمان بإعادة الكرَة كما لو كانا شابين ، نسجا شبكة قمعيّة الشكل ، ورسما على الأرض مثلثاً بثلاثة عيدان ...

    إقرأ المزيد
  • طموح

    حيدر الحدراوي كان كأن لم يك , مضى كما مضى القوم , سار كما ساروا , أنطلق كما انطلقوا , فجأة , توقف : - هنا ...

    حيدر الحدراوي كان كأن لم يك , مضى كما مضى القوم , سار كما ساروا , أنطلق كما انطلقوا , فجأة , توقف : - هناك شيء يزعجني ... لا اكاد احتمله ! . بحث عن الشعور المفقود , شيء ما انتابه : - نعم انه الروتين ! ...

    إقرأ المزيد
  • غزغزني شوكه!

    ميسون أسدي "هالعكوب العكبته، غزغزني شوكه... آه بإيدي أنيته وطبخته، غزغزني شوكه... آه عكوب بلدي... لأبويه ...

    ميسون أسدي "هالعكوب العكبته، غزغزني شوكه... آه بإيدي أنيته وطبخته، غزغزني شوكه... آه عكوب بلدي... لأبويه وولدي..." استيقظت باكرًا أفكّر في صحن العكوب الذي قدّمته لي صديقتي اللدودة خيريّة، التي أجتهد د ...

    إقرأ المزيد
  • متشرد رغم أنفه

    عبد الجبار الحمدي يجوب الليالي مع علمه انه مثقوب من الاسفل، فمه يلطلط الشوارع كانه يلعنها من حياة، سكب كل ...

    عبد الجبار الحمدي يجوب الليالي مع علمه انه مثقوب من الاسفل، فمه يلطلط الشوارع كانه يلعنها من حياة، سكب كل اللعنات التي يعرف على أعمدة سيقان يحملها لا تكل ولا تمل من البحث عن سكينة، هوس يتوسده مُكبا عل ...

    إقرأ المزيد
  • كورونا

    علا السردي كورونا ... عندما سمعت الإسم لأول مرة فُتحت شهيتي ، ظننتُ أن العالم قد اخترع وجبةً شهية جديدة . ...

    علا السردي كورونا ... عندما سمعت الإسم لأول مرة فُتحت شهيتي ، ظننتُ أن العالم قد اخترع وجبةً شهية جديدة .. مزيجاً من ( المعكرونات ) الإيطالية ذات نكهاتٌ نفاذة ، وتوابل نادرة ... و عندما أصغيت جيداً و ...

    إقرأ المزيد
  • رسالتي والبحر

    القاص والكاتب عبد الجبار الحمدي قصصت رسالتي الى البحر في زجاجة وظللت أنتظر الرد بقيت.. وبقيت حتى قهقهت دا ...

    القاص والكاتب عبد الجبار الحمدي قصصت رسالتي الى البحر في زجاجة وظللت أنتظر الرد بقيت.. وبقيت حتى قهقهت دامعا وأنا أمسك بفلينة غطاء الزجاجة وقد أزهقت روحها حتى صرخت يا لخيبتي.. هيه أنت ماذا تفعل بي؟ لق ...

    إقرأ المزيد