حين

اسماعيل عزيز
حين
يمتطي السراب
أسرجة الريح
ينفض الصفصاف بقايا عقمه
في رماد يابس
حتى
يؤجج زوارق الشمس الهاربة
في احتضارها البطيء
.
.
_ عفوا..نسيت ظلي
عند أول خيط لحماقة فجر
مزيف
وحقيبتي مملوءة اسئلة
؟؟؟

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد