ألواحُ الحبّ

ابتهال خياط
ألواحُ الحبّ
يقولُ دفتري ،
حينَ يهطلُ المطر
سيعودُ المنزلُ للحياة
لأني لم أُدوِّن عليه صلاحيةَ حبكَ .
بين السماءِ والأرض
نحنُ الغبار
العالَمُ الهرمُ يسخرُ منا
في مُدنٍ تائهة في الزمن
و مُدنٍ لم تعرفْ المطر .
شوكٌ أسودٌ هناك و شوكٌ أبيضٌ هنا
لم تشعرْ الأرض بالقلق
فتدفقَ اليباس عبرها
و ملأ شقوقها بالدّم .
ما زلتُ طفلة
دُميتي شمعةٌ تحترق
ضوءها يسيلُ بدمعها و لا ينتهي !
و أنا الغارقة في عش عصفور .
الحياةُ شروقٌ وغروب
الأشجارُ تغوص
الغيومُ تقتحمُ الأرضَ
ظلي ساكنٌ و الشمسُ لا تتنفس !
ربما سيأتي المطر ليرشدني إليكَ .
.
ابتهال خلف الخياط

.

من ديواني إكليل الريح 2020

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد