مرّة واحدة رأيتُ ما في عروقي,

لطفي العبيدي
مرّة واحدة رأيتُ ما في عروقي,
و ما في رأسي,
خجلتُ من ان اصدقَ خرافة الشعر
وان الغي رحلة الحلم الى عالم اليأسِ
فمياه البحر تحنّ للنهرِ
و دماء السماء لا تسقط على ارض خالية,.
احسدُ الفجر على وحدتهِ,
احسد الشاعرَ على خيالهِ في عاصقة من رماد ازرق,
احسدُ الخسارةَ حين لا تبوح بأيّ شيءٍ,.
أحملُ كتابي الخفيف فوق راسي
كـمظلّةٍ منسيّةٍ في مكان صيفيّ
و اطلّ من خفايا السطورِ على احزان الذين لا يموتون في الذاكرة__

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد