أنين

latifa_aldlimy
أنين
بلقيس حميد حسن
تغفو على مقابرنا الطيورُ
ونحنُ نحلم بالخلود
أورٌ ستبقى بالدِما
اور ٌ وحبـّات اللقاح
….
(مردوخ)* كفَّ عن العراق
زادت عطايانا إليك
فما تريدْ؟
جفّت شواطئنا
فلا نبعٌ يفيضُ ولا غلالْ
وطقوسنا اندثرتْ سوى طقس البكاءْ
باق ٍ على مدّ الدهور.
مردوخ كفَّ عن العراق
صَعدَت لنا الموتى
وهدّت روعة التاريخ والحجر العتيق
النخلُ محتقنٌ
ودمع العين عجزٌ،
والذئاب
تعوي ببابلَ
تستفز الساكنين
ثكلى قرانا
لحنها الباقي أنينْ
لا عود أخضر لا شباب
عشتار عارية تصيح:
تموزُ عُدْ!
لك ما تشاء
صمتٌ
فلا رجع الصدى
إلا بما نعبَ الغراب
لي ما أشاء
لي ما أشاء..
4-5-1995
* مردوخ :كبير الآلهة بالميثيولوجيا العراقية
من مجموعتي الأولى
(اغتراب الطائر)

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد