لستَ بفيلسوف

ناديا حيدر
لستَ بفيلسوف
لا تؤمن بالتناسخ
ولا تفهم الشعر
فما بالها اناملك
ترتجف
كلما امتدت
وقد أغرقها الندى
تقطف من بستان قلبي
وردة
وما بك
تشبهني بقصيدة قديمة
نظمتَـها يوما
تحت المطر
وفي الطريق الى نهايتها
تحت قطراته
ذابت
و . .
لماذا أخبرتني اذاً
ان الليل على امواج شعري
سيبقى دامساً
حتى يضيئه
إذ تناديني واستدير صوبك
قمر

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد