شـتـلـة نـبـض

يحيى السماوي
شـتـلـة نـبـض
_________
أغـلـقـتُ قـلـبـي عـنـكِ لا عــيــونـي
وخـاطَ هــدبـي بـالــدّجـى جــفـونـي
*
بــتـنــا نـقـيـضـيـنِ بــديـنِ عِــشــقٍ
دِيــنُــكِ ظــنٌّ والــيــقــيــنُ دِيــنــي
*
عـنـدي الـتي تـسـرجُ لـيْ تُــقــاهــا
شـمـساً وتُحيي الـميْـتَ من غـصوني
*
تـعـهَــدَّتــنـي بـالــنــدى فــشــوكـي
أضـحـى كـمـا زهــورُ يـاســمـيــنِ
*
ومَـلَّـكـتْـنـي عــرشَــهــا فــأمْـري
أمــرٌ فــمـا مـن مَــلِــكٍ قــريــنـي
*
الـتـيـنُ والـزيـتـونُ عـن يــسـاري
والـنـهـرُ والـفـردوسُ عـن يـمـيـني
*
أكـمـلـتُ نـصـفَ عـقـلِـهـا بِـعـشـقـي
وأكـمَـلــتْ بـعِــشــقِــهــا جــنــونـي
*
مُــمَــنَّــعُ الــيــديــنِ مـن فــســوقٍ
مُـمَـكَّــنُ الـعـيـنـيـنِ مــن مُـجــونِ
*
أيـقـظَـتِ الـصـبـاحَ فـي الــمـرايـا
وأغْــفَــتِ الـلــهـفـةَ فـي حـنـيـنـي
*
ولـــيـــدَهــا غـــدوتُ مــن دَلالٍ
وقـد غـدَتْ مـنـي كـمـا جَـنـيـنـي
*
أرْضَعْـتـها الـشـعـرَ وأرْضَعَــتْـنـي
نـهــرَيْـنِ مـن أنـسٍ ومـن فــتــونِ
*
مُـسـافِــرَيــنِ نــقــطــفُ الأمـانـي
ونــنـسـجُ الــضـحـكـةَ لـلـحــزيـنِ
*
طـعـامـنـا خـبـزُ الـهـوى فـقـلـبـي
تــنُّــورُهُ ونــبــضُــهُ طـحــيــنــي
***
السماوة 2/6/2020

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد