حدثني !

latifa_aldlimy

الدكتورة سراب شكري العقيدي

حدثني حديث الفراشة للوردة،
حين تحط بإقدامها،
وتمرغ وجهها بين
طيات وريقاتها،
والوردة في انتشاء ……….
حدثني حديث النحلة للوردة،
حين تغرس فمها،
في رقيق تويجها،
لترتشف رحيقها،
والوردة في انتشاء …….
واهمس لي كما العندليب
بأنك تحبّني اكثر،
وانك على العهد باق،
وان مواسم عشقنا،
ربيع دائم ………….

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد