مغدور

سراب شكري العقيدي

الدكتورة سراب شكري العقيدي

جحافل صمت ليل وحيد
تجتاح أسيجة روح مغدور
تُجلسه عاريا
على أرصفة الظلم
تسأله الشوارع
لما انت هنا
مرميا نازفا
أحلامك
قطرة قطرة؟؟؟
يجفل مرعوبا
أهذا دمي؟
أ يسقي دمي
سنبلةً
لتشبع جائعا؟؟؟
أ يستر عريي
عِرضا مهتوكا؟
لا بأس إذن
من غدري
من عريي
من دمي
المسفوك!!!
يَبكيه الرصيف
وينهزم الضياء
وتشق الظلمة
صرخةُ ثكلى
ويٰسدلَ الستار
على مغدور
كانت له حياة!!!!

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد