لا تترك القصيدة

فضيلة مسعي

فضيلة مسعي

نصف حياتي لك ولي النصف
لك نصف النصف ولي الربع
سأجود لك بنصفه ليبقى السدس
تربع حبيبي على عرش الكون..
اقرا تعويذة روحي بعمق..
لا تخف بعدي
لا تدمن فراغ الكأس
سأمطر في عينيك برقا
ستهطل شفتاك شعرا
في قواميس المياه دع القصيدة تسبح
تتلقف رموش الحسن في ولهي
لك البوح
ولي الصبر المطلسم في نبوءات الذات
لك سحر الكلمات
ولي الرقص في نوافير جرحي
لا تقل هي ترقص على نشاز
اضحك لتتسربل أيامي بألوان
لا تغرس ابتسامتي في اليباب
أضالع لحظك تشبك لحظي
لا تجعل نبض مسائي رغاء جمال
لا تزح شرشف الكحل عن العيون
لا تلثم ثلج الغسق في أكف العذال
لا تجبر القصيدة تنتحر بهواك
إن ماتت القصيدة في نواجذك سأموت
لا نجوم ستدركني
لا غيوم هزيلة
أو حتى قناديل الفراق
لا تخدش حياء قوافيك
هي تحتاج جرعة حب وحنين
تحتاج أن تتنفس في العمق وفي الغريق
خذ من جنوني بعض اليقين
توسد سيميائية العناوين
مد يدك إلى جدائل العشق فيها
حاذرأن تجرح اللمى على أرصفة الهوى
رواسي العناق في بحور الشوق في ضنى
لا تقاطع اللغة
أمنحها فرصة اللقاء
في بعدك و لا شك ستعزف المزمار وهي جالسة على الصبار
أترضى أن يغازلها الغراب
أن يخنقها الأنين بسيل رضاب
أن تنعاها المفردات
أن تدفن بين قارتي الإفصاح والكتمان
قلب القصيدة ناروقلبي بركان
إن مس القصيدة ضر
أصيرأنا و أنت رمادا مخبأ في منديل معطر
أترضى أن تكون رمادا
أترضى أن أكون رمادا
أترضى للقصيدة في غيابك الهوان

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد