آه يا بغداد !

latifa_aldlimy

الدكتورة سراب شكري العقيدي

تعذبني الصباحات

إذ تطلُ وأنا بعيدة

عنك يابغداد الحبيبة

فلا تكبيرَ مئذنة

ولا سطوحَ ديار آمنة

ولا صوتَ فيروز

ولا شدوَ قبرة

ولا نداءَ أبي

حان وقت المدرسة

وأمي تعد الشاي

محلى بوجهها الطيب

لنجلس حول المنقلة

ولاحبيباً تحرسني

نظراته الاسرة

ولا فيافيَ نخلةٍ

وتمراتٍ متساقطة

ولا أزقةَ مرصوصةً

بحكايا أزمنة غابرة

آه يابغداد !!

ألا تنتفضي؟

وتنفضي

عن وجهك الجميل غبارهم

وتوقفي طواحين

ظلم وتنهي المهزلة

آه يابغداد !!

ما الطريق لوصلك ؟

وأنا لا أفقه الطائفية

إن سئلتُ عن الهوية

لا أعرف غير جواب واحد

أنا عراقية

أبي عربي وأمي كردية

إخوتي شيعة وسنة واثورية

ترملت زوجاتهم

بحروب قابيلَ وهابيلَ

ودعاة التحرير والحرية

قولي لي يا بغداد

ماذا أكون ؟

فقد تشظت الروح

بكل تقسيماتهم الغبية

آه يا بغداد !!

إستيقظي

وإيقظي دجلة وداعبيه

ودعيه يلفظ

زمر الارهاب والفساد

ومن لا يعرف الوطنية

ودعيه يلفظ

عهرهم..طغيانهم

ودعي الحمائم

تلوذ به

ودعيه يعيد

للنخيل روؤسه

وذكريهم

إن الله أكبر…!!!

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد