(انتظار)

عبدالخالق الركابي

(انتظار)
.
عبد الخالق الركابي
.
منذُ دقّتْ ساعتنا دقتها الأولى
وأنا أحصي الدقائقَ والساعاتِ
والأيامَ والأسابعَ والأشهرَ
في انتظارِ أنْ يأزفَ الموعدُ.
تُرى ما جدوى هذا الانتظار
وساعتنا تنقصها العقاربُ؟

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد