أيها القابعة في الضفة الاخرى

سعدي داود كاظم

أيها القابعة في الضفة الاخرى
تسامرين الموج
تناغمين حكايات عروس البحر
في الليل تمشطين ضوء القمر
بكلتى يديك
ولا غرابة ان أغفو بجانب النهر
ابحث عن خيالك .عن رسائل
قد تاتي متأخره
ولان نبؤتي كانت كاذبه
طال زمن الانتظار
في كل مساءات الغياب
انتظر طويلا
ولكنك لن تأتي كما يوحي الخيال
ومن فرط الوحشه
انتظر صورتك تتجلى
على مساحات الموج
تناديني ها هنا انا فهل
من يستقبل موكب عشقي
متى يكون اللقاء
والمسافات موجعه
عجزت ان تحقق حلم
تمنينا ان يكون فيه طعم للوفاء
ولكنه تلاشى كخيط دخان

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد