( غُرّبَةُ الرُّوْح )

عدنان الريكاني

سِرّتُ بِدَرّبِ هَـــوَاكَ وَاللَـيْلُ
………………………. سَــادِرٌ في خَافِقِي للجُرّحِ يُلَمْلِـمَا
الشَّمْسُ مِنْ سِدْرَة عَيْنَيّهَا طالِعٌ
……………………….. والنُور مِنْ خَدْيّهَا يَشْرَبُ الألـمَا
حَنْظَلٌ مِنْ دُونِهَا شَرَّابُ كَأسِي
………………………. تَجَرَّعْتُ المَرَّارَةَ ونَكَسْتُ العَلـمَا
يَا ليْتَ نَهْرُكِ يَرّوِي عَــطَشِي
………………………. الحُلمُ بَاقٍ بِحَالهِ يَرّفُضُ الـتَوَهُمَا
أصْفَحْ لِخَانِقٍ نَجْــوَاهُ بـِـدَمْعِه
………………………. بَاتَ فَـوْقَ غُصْنٍ يَابِــسٍ يُرَّنـِــمَا
تَكَدَسَتْ ظِلالَهُ بِأزَامِيْلِ الوَحْدَةِ
……………………… خَلفَ نَافَذَةُ الغُـرّبَةِ دَائِمَاً يَتَجَهَـــمَا
يَنْزَعُ عِطْرَ الرَّيَاحِيْنِ لِفِرّدَوْسِهَا
………………………سَجِيَّةٌ أوْتَارُهُ وَلِسَانُ عِشْقِهِ يَتَعَلْـثَمَا
صَوْتُ الرَّحِيْلِ لِذِكْرَاهُ هَامِسٌ
……………………… يُـوْهِمُ عُقْمَ الغُـيُوْمِ مَطَرَّاً حَالِـــــمَا
يَنْزَوِي بِتِلْكَ الحِيْرَةِ العَمْيَاءِ
……………………… أمْـنِيَاتٍ أجِلَـتْ لِرَّبِيْعٍ لَمْ يُبَرّعَــمَا
تَبَعْثَرَتْ فَوْقَ طَاوِلَةَ الصَمْتِ
……………………… مَقَادِيْرَهُ في مِيْزَانِ الهَجَعِ يَتقاسَمَا
وَاهِيَةٌ غُرّبَةُ الرُّوْحِ وَكَمْ هِيَ
…………………….. قَاسِــيَةٌ تَفتَـحُ فَمُ الجِــرَاحِ فيُتَمْتـِـمَا
أمْطَرَتْ بِعَقِيْقِ صَدْرِهَا آيَاتً
…………………….. للنَّائِــبَاتٍ بَــلْسَمٌ وَلَمْ يَذَرّأيُّ سَقـَـمَا
إنْ سَـــجَاهَا نَــظْــــرَّةٌ ذَبِلَـةٌ
…………………….. فَـاقَتْ بِعَيْنِ النَاظِرِ مَــــا قَدْ سَــــمَا
وَإنْ ظَهَرَتْ مِنْــهَا المَـــفاَتِنُ
……………………… خَرَّ العَـــرَّبُ سُجْدَاً وَكَبْرَّ العَجْـمَا
لفُسْتَانِ الزَّهْرِ تَذَاكِرٌ مُنْجِيَاتٌ
………………………. يُرَّوِضُ خُيُوْلُ الرَّغْبَةِ وَمَا حَـــمَا
زَادَتِ النِــسَاءُ بِوِرْدِهَا أنُوثَةً
………………………. صَرَّحَ الأخَبَارَالمُنَجِمُونَ وَالوَمَــا
مَوَاكِبُ القَوْمِ مَنْذُوْرَةَ لِوَفْدِهَا
………………………. يُلْـــطُمُ دِيَـــــارُ الهَجْرِ وَالنَدَمَــــا
-ء——————————————–
شاعر السلام / عدنان الريكاني
24 / 10 / 2022

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد