** نور **

مشعل البياتي
** نور **
شعر/ مشعل البياتي
لاتقلقي ….
فغداً يعودُ لعشّهِ
– قبلَ المَسا.. – عصفورُ
ويسائلُ الأغصانَ عن أوراقِها
ويدورُ
لاتقلقي ….
فالّليلُ يعرفُ مَن أنا
بركان عشقٍ بالهوى سيثورُ
بي حزنُ كُلِّ النّاسِ
بي أشواقُهم
ما ليس يدركُ بعضهنَّ
غرورُ !!
يامن لها
مابين ضحكةِ أضلعي
– دون النّساءِ – حضورُ
ولها سيمضي العمْرُ
نحو حقيقةٍ
بيضاءَ مثل طفولةٍ
ويسيرُ ….
بي نحو نبعِ الضّوءِ
في أُنشودةٍ سكنت دمي
حتّى يُراقَ وصمتُهُ المستورُ
ياأنتِ يامن كلّما أشدو بها
أعلو بها …. وأطيرُ
إنّي بغيركِ
– فوقَ مايعني الغنى – لفقيرُ
مِن أينَ جئتِ تكلّمي
من أينَ جئتِ ؟
فجاءَ هذا النّورُ ؟؟
٢٠٢٢/٦/٢١

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد