اغواء

جاسم محمد الدوري
اغواء
جاسم محمد الدوري
يامرأة….
الصباح الذي
لا يتكحل بنور عينيك
ليس بصباح
والصباح الذي
لا يغازل ضحكتك
خجول بطلعته
فمن ضياء مقلتيك
يطل الفجر ضاحكا
وعلى اغصانك
تغرد البلابل بنشيدها
وبين احضانك يكبر آلعشق
وفوق شفتيك تنمو الحروف
تهدل كالحمام
فعلى تضاريس جسدك الغض
أقيم طقوس عبادتي
ف الحياة بلا عشق
قصيدة شعر
لم تكتمل بعد
حروفها بلا تنقيط
تناثرت…
صارت هباء منثور
لأن الموت
عند بوابة نهديك شهادة
فلا تبخلي على زاهد متعبد
ان يرتل مواويل قداسه
فوق ربوة من ارضك
لأرويها من غيثي الصيب ماء
كي تخضر منه رياضك
وتتبرعم ازهارك
فتصير روضة خضراء
تسكنها اسراب
نوارسك البيضاء
ايتها الاميرة الحسناء

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد