لستُ نصفاً ..!!

د. جودت العاني

لستُ نصفاً ..!!

 

” لم ابحث عن نصفي الآخر

لأني ، لمْ اشعرُ أني نصف ”

يتحاور منقوص الذات

بين ظلال الكلمات

وسيل العبراتْ..

**

أنا كلي في الجوهر والمعنى

لا أبغي اضواء

لا ابغي أصداء

والشكلُ، في هذا المعنى هراءْ..

في عرفي أشياءٌ

هي أكثرُ عمقاً وبهاءْ..

**

لا أزهو بين ظلالِ الأهواء..

فانا لست حكيماً

كي أذبح راحلتي

وانا لست بخيلاً

حتى أمنع شمسي

عن الظلماءْ..

وأنا ، في قافيتي

أبحر في موج الشوق

وموج الشهقاتْ..

وسحاباتُ سخائي

تمطرُ في كل الحاراتْ..

نثيث الحب

وجمال الروح

ونبل الآهاتْ..

**

النصفُ ، يتضور نهماً

 كي لا يرضا

كي لا يشفى

من دائرةِ الشكلِ

ليبقى مهووساً ببريق الكلماتْ..

فأنا ما كنت هلامياً

أو رقماً

يتحلق حول الأشياءْ..

وكما كنتُ أحاورُ ذاتي

أحاورُ هذا الألق الدائر من حولي

ولا أكبر بالإطراء ،

ولا الإغراء..

**

كفوا ياهذا عن السير

في درب الشكلِ

وعودوا أدراج الريح

حيث فراديس الفرح الصافي

تتلألأ بين ظلوعي

رغم همومي

وتلاحين شجوني

فأنا لستُ نبياً

ولستُ حكيماً

فأنا كليٌ ، لا نصفاً

تحكمه الرغبات

أو النزواتْ..

كليٌ ، لا يبحث عن أنْصافْ..!!

***

21/01/2022

 

 

 

 

 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد