………..اللحظة الخالدة……….

عمر اولاد وصيف
………..اللحظة الخالدة……….
في لحظة
لم يتوقعها
ويتخيلها
ان تقع
في لب الحياة
ولكنها وقعت
في شارع الشهداء
ومساء الشعر
وحينها
ومابيني وبين الجماهير
المتعطشة
للقصيدة الناعمة
ومن حينها
تطل علينا
غزالة ذائبة
كاارض سائبة
علي عطش
تشتهي
وتبغي الماء
فانهمر قذف رجم حليب الذكر
فلاترتوي
ولايرتوي
واظل علي جابنة
قائمة
لاتنطفيء
ولاتنتهي
ولاتنتهي
ولاتنتهي…
…….عمر اولاد وصيف

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد