…….ذاهل……

عمر اولاد وصيف
…….ذاهل……
يوارى وجهي
وقلبي
ذاهل
ذاهل
في اغصان الحياة الماردة
اتمرد علي الحياة
اتمرد علي الحكومات
المتسؤلة
وعلي الانظمة الرجعية
اتمرد
اتمرد
وقد عودت نفسي
اذا طال بي الزمن
اشدو
مفزع
واهيم
حرا
في صراخ امة
مشعلات
نارها
في عنق الشارع
يوم ترفع البلاد
بلاعمد
ولم يدرك مداها
علي صبح
من نبع الحافيات
ارى
امة غالبة
وحكومة تنهار
واغني
واغني
يحيا الشعب
لتحيا البلد
…..عمر اولاد وصيف…..

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد