يا كل كلي

ناصر رمضان عبد الحميد

يا كل كلي

ومن
الذي أغرى بأنهاري
وعشبي
وارتعاش الكف
في كفيك أم
شوقي وحبي
ومن الذي أغرى
بأوتاري وعزفي
واشتعال الليل
بالآهات
أم حزني ونزفي
ستعود فجراً
بين أعشابي ونهري
وتقبل الخدين في
عسري ويسري
يا كل كلي
ويا نوراً لروحي
في نداءت التجلي
أنت الذي أيقظت
إحساسي وجمري
واعتدتني بالحب
إنسانا
يعانق دوحة
الشعر
ماذا تبقى
كي تعود
وتملأ الأيام
إنساما
يعانق عطرها
عطري

ناصر رمضان عبد الحميد

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد