على جبينِ خريفٍ مذهولٍ

احمد عبد الحسن الكعبي
على جبينِ خريفٍ مذهولٍ
على جبينِ خريفٍ مذهولٍ تهجعُ قبلةٌ باردةٌ عند منصةِ القصيدةِ الصامتةِ في وهلةِ اندثارِ الحروفِ و توعكِ الكلماتِ المهاجرةِ الى حقبةِ الزمنِ المباح مندثرةً بين براعمِ اليبابِ و نشوةِ الجدبِ مختفيةً تحتَ احلامِنا التائهةِ في طرقاتِ الوهمِ تعانقُ رصاصات الزيفِ المنطلقة من فوهات بنادقِ الضياعِ و بوارجِ التيهِ و أسلحةِ الغبارِ العاطفي لتتحطم اسوارً الذكريات على جدرانِ السدفِ العجوزِ المحاصر بسبات بليد في ظلِ نومِ عتيق
احمد عبد الحسن الكعبي العراق
10/9/2021

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد