لعنة الكلمات

د فريال احمد
لعنة الكلمات
____
لا تنتظر ممن لم يتحرّر
من عاداته و رفاهيّة تضييع
الوقت بين عمل لا يحبّه و مقهى
يختنق فيه ، أن يشدّ انتباهك
بحديثه الأقلّ من العاديّ
حتّى إنّه يمكنك رؤية ملامحك
المشمئزّة على سطح وجهه !
لا تنتظر منه أن يكلّمك عن أهميّة
الفوضى و ضرورة امتهانها لتكون ..
لا تنتظر منه أن يمسك بذرّات الوقت
المتسرّبة من ثقوب روحه
و هو يضحك ببلادة
أنت نفسك عليها تحسده !
امسك بخنجر قد أدمى ثغرك
المغلق عنوة على أسراب الكلمات
العميقة المكبوتة دهرا ،
و على جسد ذاك الثّرثار
التّافه حديثه ،
و ارسم نوتات موسيقا
ستتكفّل حتما
بجعله يصمت ذعرا و اتّعاظا ..
على سلّم الموسيقا المنبثق
من خنجر الضّجر ذاك ،
انحت من صدرك نايات
و دع الشّهقة تصبح قصيدة
تليها أخرى في زفرة طويلة
تمسح كلّ التّفاهات التي علقت
برئتيك كلّ هذا الوقت
و أنت غافل ، منهمك
في الإصغاء بتفانٍ لخزعبلات
يقال عنها أشعار لا تتكرّر …
لا تنتظر
و لا تتأسّف !
للكلمات لعنة لذيذة
لا يعرفها إلّا من
منها اكتوى
حدّ البعث !
فريال

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد