فتية الحق

جاسم محمد الدوري
فتية الحق
وحين غيض الماء
قضى الامر
من قبل ومن بعد
واستوت على الأرض
سباك أقدامهم
خيولهم تصهل في الوغى
ما عاد يفيد التمني
ف المدى يتسع
ولات حين مناص
ما ينفعنا الآن
غير اؤلاءك الفتية
هم ثلة عرفوا طريق العز
يلتحفون الشهادة عنوانا لهم
رآيتهم الله اكبر
شم الأنوف
قاماتهم كالرماح
سيوفهم باشطات
لا تأخذهم في الحق
لومة عاذل أو خنوع
أو سارق أو جزوع
النصر لهم سبيلا
عيونهم صوب العراق
وليس سوى العراق
يرتضون لهم بديلا

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد