في هذا البردِ

كزال إبراهيم
في هذا البردِ
وموسم تساقطُ الثلوج
ضع يدكَ بيدي
لكي تتدفأ يدك للحظةٍ
أنت تعلم
لو لا وجودك ما استطاع أي حَر
مسحَ برودة جسدي
ترجمة”روناك الزندي
شعر”كزال ابراهيم خدر

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد