اتحزن مثلي ..؟

د. جودت العاني

اتحزن مثلي ..؟

 

إن غفوت ،

لأدنو ، قليلاً من الصحو

علي ، اناجي طقوس التجلي..

إن هجرت وعودي وظلي ..

إن دنوت من الصمت

في معبد الشوق

اشكو زمان التحلي

بصبر الجِمالِ

وصعق البروق

وحتى صراخ التمني ..

هو العالم السفلي ،

يملؤه القيح

وعصف التجني ..

وبالقرف المدمى

هو الزمن المسمى

إغتراف الصديد

من عيون الجياع

ومن ليلٍ طواه القهر

حتى استُبيحتْ

 دروب التمني..

ليلٌ ، اراه يهذي..

في ذهول ،

لمْ يعد يحمل معناه ليمضي

مثل كل الحالمين ،

إنه ليل سقيم

يحمل الموت الوشيك ..

يحتويني ويحتويك ..

**

هو ذا المسار

وقد بانت ملامحه عليك ..

**

اتحزن مثلي ،

إن تهافتت الرؤوس

على النفوس الفاجرات

في فناء الكون مسحوقاً يريك ..

مشهد الأوباش في كل معترك شريك..

**

احمل المشكاة في عقلي وقلبي

وانا ابحر في تلك الفضاءات العجاف

 أحمل النور

بصيصاً في نهايات النفق..

إنه ليل الغسق

يقتفيكِ ويقتفيني ..

**

مثلما تُبحرُ انتَ ،

في خضم الموج لا تنظر خلفكْ

لا تبعد ساحل الاشواق عن ناظريك..

انت مهووس بعوم البحر

حتى في السبات..

ماذا , لو تصحرت البحار

او جفت ينابيع البراري ؟

سأظل ظمأى

لا حياة ولا ممات..

**

اتحزن إن شكوتك وحدتي

وانا اطاول رحلتي

عند السواحل

في غياب المستحيل ..؟

انه الهم الثقيل

فلقد تكالبت الخطوب

وسفتْ ، رمال الصمت من حولي

لتحتسيني وتحتسيك ..

**

لم اكن رقماً سخياً

ولا حتى مغامر

فأنا امضي كحد السيف

في اعلى المنابر..

انتِ في عيني

ولا للحرف معنى

وركوب البحر في منفى المسافر..

 لم تعد في مرفأي غير المقابر..

**

احزني مثلي وكوني

انتِ مثلي

تعتلين الموج مثلي

كأطياف الكواسر..

**

آه ، من صمتك

كم كانت دعاباتي تريق الوهم

ما بيني وبينك ..

انه الصحو وقد جاءت تعاويذي

كما جاءت تعاويذك تشكو زرقة البحر

وزبد الموج يعلو ،

 يرتجيني ويرتجيك..!!

***

د. جودت العاني

05/07/2021

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد