…. دامية أيّامك ياوطني …

علي السعيدي
…. دامية أيّامك ياوطني …
يشتاقني وجعي
والم هاذي البلاد
والدم المستباح
نافر الوقت
من شرارة شاعر
تلجلج النطق
فيه
أي نهابة قاتمة
المدينة ماتت
تبحث عن وطن
وحيدة في مرابا الدّم
ذلك الشاعر
ما أبعد البارحة
بالبوم
الشمس غابت
وقصائد الحب
ماتت …
………….
دامية أيامك
يا وطن
تنموا السكاكين
في صمت
وهذت التراب
تحت المطر
والماء ملح اجاج
والغريب يطرق الباب
صارخا
دقات الساعة
ودم القتيل
على الطريق
مبت لا محالة
وأزمنة الحرب
تدق .. تدق
تدق …
…. علي السعيدي ….

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد