بذكرى المكان

هنادي عبدالكريم بارود
بذكرى المكان
مررت بذاك المكان الذي
جمعنا صدفة بيوم من الايام
رايت الذي كان داخلي….
تناثر بذات المكان……
كل مافيه حزين ايضا ….
ويعلم انه كان يا ماكان …
جمعت شتات الشتات….
و مات الامان ….
أصدفة نلتقي أنا والهباء …
بذكرى المكان…..
أحزن .يخاطب قلبي والاحلام …
وأشلاء ماضي تتناثر ….
هنا وهناك وجمع المكان …..
رأيت دموع البقايا ..
بكل ركن تعيد الزمان…..
حنوت على كرسيي هناك
رسوم… الوان.. تتناثر …
لتحكي القصة والاحزان
تسابقنا بنظرتِ مليئة…..
بحبٍ ….بصمتٍ.. بصخب المكان ……
صحوت علىى رمادٍ …..
واشلاء حريقٍ … مليئ بكل مكان
واشباح الخيالات تطير هناك….
تخاطبني بصوتٍ لا ينتمي لهذا الزمان …..
اهانت عليك ذكرياتنا وقصة حبنا …
وانت من قتلت واغتلت الامان ….

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد