من انت

ليندا رحال
من انت
اادركتك ام كان وهما
بحرا عميق الاغوار
كلما
سبرت اغواره
ارتطم
مركبي بصخور التيه
ما العمر عندك وشذراته
تعبر بين معابر الارق
هنيهات لقيانا استغرق
لا انت اعلنت الفراق
ولا انت كتمت الاشواق
يا حب ناره تستعر جذواها
تؤججها فرقه ورغبة نحياها
اترمي عنك غلال الغرور
الم يتعبك بعد ذاك الشعور
كل النوابض خفقت في
داخلي
فصرت همسا نسيما يداعب
خيالي
من انت وعيناك تركتها
على اجفاني اتركها اجفاني
او خذ عيناك
تعثرت خطواتي
وضلت مرساتي
كيف تعيدني
ذاتي
هل زرت حقول غرسناها
بماء الوفاء سقيناها
عبق اريجها تحينا
غادرت كان جدولنا
جف ما عاد يحيها
ان تحيها بالتذكار
كحي دفنوه
ثم بكوه

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد