بورتريه

د. ناديا حمّاد
بورتريه
 
…… د. ناديا حماد
 
أن تعيش هنا
في حدائق النفط
الشاسعة
يعني أنك
في الدائرة الحمراء
تحتاج فقط
عودثقاب
وَ ..ينتهي
كلَّ شيء ..
 
أن تعيش هنا
يعني أنّ
غبار الأمس
الكثيف
يحجب عنك
رؤيا الغد ،
 
يعني أنَّ
زيتَ الكاز
الذي تمسح به
فروةَ رأسك
لن يقضيَ
على قمل الغرب
المتشبِّث في شعرك
 
وأنّ فرشاة الأسنان
لن تستطيعَ وحدها
تنظيف إرثِ الشَّرق
العالقِ
بين أضراسك
 
يعني انّك
مثلَ الله
داخل بيتك ،
عالياً ومكتظاً بالأسرار
 
بينما ظلُّك
على الجدار
بورتريه لرجلٍ خائف
يطارد الإعصار
بمزمار ..
 
أنْ تعيشَ هنا
 
يعني أنّكَ
لن تذهبَ للحرب يوماً
 
لأنَّ الحربَ
هيَ من تأتي إليك
وَ
تترككَ بعدها
متسكّعا
بين الأقدار
تتناسل
أوجاعَ الوطن
 
.
………
 
د.ناديا حمّاد- سوريا

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد