سيدة القوافي

هيثم المخللاتي
سيدة القوافي
—–
ستبقينَ نخلاً شهيَّ الرطبْ
أيا امرأة حسنها قد غلبْ
تداوي القلوبَ بحرفٍ جميل ٍ
شذاه ُيفوح ُبعطرِ الأدبْ
بشعر ٍله في الكتابِ متونٌ
كضوءِ النجومِ ونقشِ الذهبْ
بليغُ المعاني فصيحُ اللسانِ
فربّ بيانٍ عقولًا سَلَبْ
ونبعُ المودةِ دوما يثور
ويهتزُ عرشُ أميرِ الطربْ
ويثملُ قلبي بخمرِ الحروف
فيأتي أسير الهوى والحَبَبْ
بحرفٍ جميلٍ وشعر ٍمهولٍ
فهل من منازعِ هذا السببْ
أراها ظلالا بشمسِ الأصيلْ
دلالا بأفقي كنجم وثبْ
وسلوى فؤادي بشعر ٍجميلٍ
ووصفة روحي طبيبي كتبْ
فمهما كتبت بتبر الحروف
ستبقين نجما بأرضِ العربْ
وعطرًا يفوحُ على كلِّ بيتٍ
ونغماتِ حبٍ تُغنّي الخَّببْ
وأنباءَ كلٍّ دواويننا كعودِ
منَ الطيبِ فوقَ الحَطَبْ

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد