أيّتها الأنثى ..

عهدات موسى
أيّتها الأنثى ..
كوني جميلة
في مرآةِ نفسكِ
قبلَ مرآةِ الآخرين
فما تصالحتْ نفسٌ مع نفسٍ
إلّا
وكانتِ الرّوحُ داراً للفرحِ
رغم حكايا الظّلمِ
في كلِّ حين…
أيّتها الأنثى ..
كوني
جميلة،هادئة
أنيقة، شامخة
في كلّ يومٍ
وفي يومكِ العالميّ..
فأنتِ من تستحقين
ابتسامةَ الوردِ
ونقاءَ الفجرِ
من سلالِ الياسمين
كلُّ عامٍ وأنتنَّ بألفِ خير..

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد