منْ سَماءٍ الى سَماءٍ

لطفي العبيدي
منْ سَماءٍ الى سَماءٍ
احاولُ ان اطيرَ بلا اجنحةٍ
بلا ايّ دخان اخضر,
اخشى سقوط القصيدةَ
من آقاصي النهارِ المنفلت من تيه القلق
و يدي رماديّة تتخيّلُ وَداعًا يُسيء الانتظار المؤجّل
الى حين وصول الألم
و يتفتّت ملح الأبجديةِ في شوارع قلبي_
سأنسى ابتسامة الصبح
حاملا جذوري خارج الصراخ
أتأمّلُ حشائش الرغبةِ المهملةِ بإقتراب الروح من حريق الماءِ
هنا عشتُ كـمسافرٍ في فصول اليباب
امتدح الليلَ و هدوء النهر,
امتدحُ نفورالوحدةِ في وجهي و ذهول اللون,
لمْ اهربْ من حلمٍ الى حلمٍ
بلْ خبّأتُ في جيبي جرس الكلمات و الأناشيد___

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد