كانت هنا00

سامح ادور سعدالله

كانت هنا00

على حدود الزمان

أعرف ملامحها

بين سكون الليل أشاهدها

أشاهد كيانًا كاملًا متحرك

هي كما كانت

يصيبها تغيرًا لم

أنا لست مغيب العقل!

أنا أعرف ملامحها

بين ثنايا المكان أراها

أراها تجلس تغزل حبات العقد

حبات عقدًا قد انفرطت

لازالت هناك تضحك وترسم

ترسم أبتسامات عتيقة

لازال صوتها يطربني

تعزف موسيقاها في أذني

بيداها قيثارة داود ترنم

على أطراف السماء تنشرها

نعم انظرها

نعم أعرف ملامحها

و دليلي في قلبي

لازال مسكنها

ذهب به النجم يسطع  في كورة أخرى

و حدود بصرى لازلت تتابعها

 

سامح ادور سعدالله – مصر

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد