مـــن أنا

latifa_aldlimy

محمد بريدي

انا جثة هامدة
حفيفة الانفاس ،عديمة الحركة
لااختلف عن كوني
أثاثاً في الغرفة او جدارًا من جدرانها
سوى بكثرة الشخير .
فــ أنا اقضي نهاري نائمًا
وفي الليل تفارقني روحي
على هيئة أنَــات عديدة
للتسكع في دروب الاحلام.
فــ أنا مغادرني
منذ نظرة وضحكة
منذ عناق متيبسٍ على رئتيَّ
كما دخان السجائر .
وأنا الآخر ،
مفارقني منذ بؤس عميم ،
ويأس يدبُّ باوردتي.
وأنا الآخرون!!
مرتحلين عني دوماً…
فمنهم من يلتصق بفم جائع
على هيئة لعاب مر
ومنهم من يترائا ليتيم
كأنه ابيه
ومنهم من يشاركَ ضُهورَ المشردين
لسعات حرارة الارصفة.
ومنهم من ينسكب
رفقة دموعِ الثكالى
وينشج من نشيجهن.
ومنهم من يشارك متسولًا بالهضيمة
وهو يعصر بيديه
دنانيره القليلة ،
متذكرًا حاجته الكثيرة
وكرامته الكبيرة.
ثم تأتيني أنــاتي…
بكل هذا الضجيج ،والعويل ،
والمأساة
بكل هذا الحزن…
مُغرقيني بالبكاء،
ومجلديني بسياط من وحـدة
فــ اضمهم بعد ذلك
بتثاقل وأنام
فـــ انا جثة هامدة

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *