حرثَ الزمانُ

latifa_aldlimy

رافد عزيز القريشي

 

وكم حُرثتُ وأحرثُ
والروحُ تُقسمُ
بالحصادِ و تنكثُ

والوقتُ
كم لعقَ الوجوهَ وما درى
أن المسيرَ إلى الغياهبِ أشعثُ

أنا راكضٌ أعمى
أطوفُ بلا هدى
والدربُ بالألمِ المزججِ يلهثُ

قد أنجبتْ جسدي الحياةُ
ولملمت سيقانها
أفلا تعودُ و تطمثُ

والدهرُ رباني
ليعصرَ أضلعي
حَدَّ النشيج
وفي الحشاشة ينفثُ

ما زلتُ أرحلني إليَ
و رحلتي خلف الخريفِ
الى النهاية تدلثُ

والنزفُ يعتمرُ الكفوفَ
وينزوي
حتى تشققَ في الملامح مبعثُ

في موسمِ الموتِ المضرجِ مبسمي
للآن من شح الحياةِ يؤثثُ

وشقائقُ الدمعاتِ
سَادَ بخطوها
سبرُ الهمومِ
على غَدٍّ يتَفَرَّثُ

وأنا الذي حدثتُ نفسي عن دمي
ما زلتُ أبحث عن دم يتحدثُ

ما زلتُ أفترشُ النوى
بحشاشتي
والمرُّ في قلبي الممزق يمكثُ

ما زال يحرثني الزمان
ويعتلي كلّي
الذي لردى المكامنِ يوّرَثُ

رافد عزيز القريشي

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *