فوق أرضك المقدسة

latifa_aldlimy

سلامة الصالحي

الوقت يهزأ بي
وتسخر المسافات مني
من أين جئت ايتها التائهة
قلت:
جئت اليه
انت عائدة منه
فأي الدروب ستمضي أمامك
وأنت شجر اللحظات التي
تسرب منها القمر
فأي حطب من غابة النسيان
ستحطبين
وأي حرائق في حقلك السومري
ستشعلين
وخليلك برد وسﻻم ناره
وأصنامك حطمتها الحكاية
من أين سأعبر النهر؟
وأنت بحر أمامي
تحجز الفرات بكتفك
وﻻماء سوى ماءك المالح
وﻻحياة سوى حكاياتك البعيدة
انت تعجن الوقت
مثل طين ﻻزب
وتقيم نصب اندحاري
أمام فتحك العظيم
وأنا ارتل وجهك
آية بعد آية
وأستعيدك خمس فروض ونافلة
ياأول الركعات
وآخر الصلوات
ا
أيها النبي الطاعن بالذكريات
سبحانك
أنا أول قرابينك
وجهك يصمم كتابي المقدس
ويرتب النجوم
نقاط فوق حروف الزمن العجيب
وأقمارك تدور في فلك الدهشة
وأنا وطن من أغتراب يدور
وحنينك بكاء اﻻجنة
في أول الظلمات
تصير المجرات
مكان أختبائك
فأستجير بلحظة التكوير
وشمسك تومئ ﻻحتراقي لتنثر
رماد أشﻻئي
فوق أرضك المقدسة

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *