حبال السماء

latifa_aldlimy

سلامة الصالحي

لون الاشياء شاحب جدا
ووجهي ملامح أسئلة…
أفور مثل دماء ثائرة..
أخرج من لحمة الجسد..
وأنث دمي على الجدران
وأمطر صرختي..
يالهذا الموعود بجنة فارهة..
وحوريات بيض..
يمسك بين أصابعه
صنابير من الدماء
ويرش وجه الكون
لتعشب الأسئلة
من يكون ..
خلف ثياب المجرة..
ويرتدي ضحكته الساخرة..
ليلقمنا للجحيم…
ها أنذا..أذبح أسئلتي
على أجنحة التعفف
وألعن..كل يوم..مجيئي
وخلفي …
حبال السماء
تهبط سائبة…….!!!!
٢….
ﻻشيء يغريني
ل..أشعل نارا قديمة
ﻻصوت المدافع
وﻻعواء المكائد
ﻻشيء يحرض ذاكرتي على التساؤل
اﻻرض حولي تدور
والكون محض صدفة
وانا اعوم في ترف الوجود
ﻻانسدال شعري
متمردا على جمر السنين
وﻻيغويني مشطي العاج
أقضم كل لحظة تفاحة الوقت
فتنثر أسناني دماء المساء
وأستر عورة الليل
بورق المحنة والغياب
ﻻشيء يرقب خلوتي
إﻻ صباح ذاهل
مثلي ….
أنظر دورة الوقت
وأبصق وجعي ……

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *