(عانات الحضارة والعلم والجمال)

نهاد شكر الحديثي

(عانات الحضارة والعلم والجمال)

نهاد الحديثي

برعاية محافظ الانبار الدكتور علي فرحان حميد اقيم المهرجان الثقافي والادبي والفني في قضاء عنه تحت شعار(عانات الحضارة والعلم والجمال) وحضره عدد من اعضاء مجلس النواب وشارك في اقامته جهات عدة من منظمات وجهات مهنية وأستمر لمدة ثلاثة ايام

وشهد منهاج اليوم الاول الذي حضره ايضاً عدد من الضيوف الوافدين والمشاركين من محافظات عراقية ورؤساء الوحدات الادارية وجمع غفير من اهالي مدينة عنه اقامة العديد من الفعاليات الشعرية والادبية والفولكلورية البغدادية وتقديم عرض مسرحي، كما افتتح السيد المحافظ برفقة السادة النواب وضيوفه معرض للخط العربي وبازار للمنتجات المحلية لتختتم الفقرات التي استمرت حتى المساء بتوزيع عدد من الدروع على المشاركين في فعاليات المهرجان, اليوم  الثاني من المهرجان شهد فعاليات اخرى ضمن منهاج نشاطاته التي تؤكد على الروابط الاخوية لابناء الوطن الواحد والتصدي لكل المحاولات الحاقدة التي تستفد الوطن وشعبه عرض المسرحيات والاوبريتات وبعض الانشطة الثقافية, كما تم افتتاح مقر مجلس شيوخ ووجهاء قضاء عنه الذي يمثل جميع أطياف العشائر في المدينة—قبيل اختتام المهرجان ,شهدت قاعة التربية في قسم تربية عٰنه، الجلسة الشعرية الثانية لمهرجان “عٰنه” بدورته الاولى الذي يقيمه مركز الموسوعة للإبداع العراقي، وبالتعاون مع اتحاد الادباء والكتاب في الانبار، واتحاد نقابات المدربين العرب، وفرقة الشراع للعروض المسرحية، وجمعية الموسيقيين، وتجمع مواهب ومبدعي الغربية، وتضمنت الجلسة قراءات شعرية لعدد من الشعراء, ويذكر انه إثنا عشر شاعرا وشاعرة شاركوا ضمن ختام فعاليات مهرجان “عٰنه” الثقافي بدورته الاولى من مختلف محافظات العراق وبالتعاون مع اتحاد الادباء والكتاب في الانبار، واستطاع الشعر من خلال جلسات المهرجان الشعرية أن يثبت حضوره بسحر حروفه وتجليات شعرائه المبدعين، ليؤكد أنه ديوان العرب الخالد، وأن القصيدة العربية الأصيلة قادرة على أن تجمع مشاعر الناس حولها وأن تثبت هويتها وترسخها في الوجدان على مر الحروب َوالأزمان

Keine Beschreibung verfügbar.

 

Keine Beschreibung verfügbar.

 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد