دیرۆك

ستار احمد

دیرۆك

به‌شنه‌ گوڵ بوویت و
له‌گه‌ڵ با ده‌جه‌نگای
كاتێك بارێزه‌ هه‌ژانتی
بوویته‌ ئێسكی چڵێكی رووته‌ڵه‌
نه‌قومێك شه‌ونمی به‌یانیان
وه‌ك نه‌وبووك گه‌ردنی جوانكردی
نه‌بایه‌ك به‌سه‌ما…
بۆرۆخی رووباری حه‌سره‌تی بردی
ئه‌مێستا دارێكی..
تینوو بۆباخی ره‌نگاوڕه‌نگ
شه‌وانه‌ ده‌هه‌ژێی …
له‌ده‌نگی راوكه‌رو
دیرۆكی زه‌برو زه‌نگ
رووخانی چه‌ند هه‌وار
چاوانتی داڕووشان
كام كۆچبار…؟
له‌ناختا ره‌نگیدایه‌وه‌
ئه‌وه‌تا وه‌ك كوانووی بێمیوان
پشكۆیه‌ك تینێكت ناداتێ‌
به‌هارێك له‌عومرت ناپرسێ‌
وه‌ڕسبووی له‌ده‌ستی جوودایی
خه‌می نیشتمان به‌زانتی
بۆیه‌ كزو مات
ده‌گری به‌سه‌ر ره‌گ و چیمه‌نا
نه‌خاك ده‌توانێ‌…
چرایه‌ك بۆ قه‌دی سووتاوت هه‌ڵكا
نه‌بارانێك به‌ئامان
بۆ زامی هه‌ناوت دائه‌كا
ئه‌م كسپه‌ی مردنه‌
هه‌تاكه‌ی به‌باڵای چیادا ده‌كێشێ‌
تۆش عه‌وداڵ
له‌به‌ژنی ره‌زو گوڵاڵه‌ ده‌ڕوانی
كێو نه‌بێ‌ ببێته‌ سێبه‌ری كه‌مه‌رت
چڵ نه‌بێ‌ گوڵێ‌ ئاڵ هه‌ڵگرێ‌
به‌هاران بیكاته‌ هاوڕازی سه‌رت
ناتوانی به‌م شێوه‌ ..
لاپه‌ڕه‌ی ئه‌دگارو
به‌رواری پیرۆزان هه‌ڵگری
به‌ده‌م خه‌زانی خۆزگه‌وه‌
بۆنیگای دڵۆپێك باران و
مشتێ‌ خۆڵی ته‌ڕ ده‌مری
ستار ئه‌حمه‌د

نبذة عن الكاتب

avatar

ولد الشاعر المرهف (ستار احمد) سنة 1962 في محافظة كركوك وانهى دراسته الاعدادية فيها، ثم قُبِلَ عام 1980 في كلية الهندسة ببغداد، وبعد اكماله لسنتين دراسيتين فيها وبسبب ظروف خاصة لم يستطع مواصلة الدراسة فتركها، نشر اول نتاج له عام 1987 في مجلة (بيان) وهو مستمرٌ منذ ذلك الحين في نشر نتاجاته الادبية وله ثمانية كتب مؤلفة باللغة الكوردية، منها: (ئاسو بريني هةتاوة _ الافق جرح للشمس/شعر)، (كوجباري كزنك ـ رحيل السَحَر/ رواية شعرية)، (نيشتمانيك لة هازةي ئاوـ وطن من هدير المياه/شعر)، (زريوةي ئةستيرة دةسرازةي زامة ـ تلألؤ النجوم، عُصابة الجرح/ شعر)، (سوزي شاعيرـ عاطفة الشاعر/ شعر غنائي)، (ئاوابووني جةستة لةسةفةري دلداـ غروب الجسد في رحلة القلب/ شعر). وديوان شعري باسم ديوان ستار احمد ....... داهمت موجة الترحيل العنيفة للنظام السابق قرارة شاعرنا الاصيل وقلعه عمداً حتى رسى بمركبه في مدينة السليمانية، فاستمر هناك يواكب مرَّ الحياة ويتجرع مرارة الفرقة وبعد الاحباب والخلان، مواكباً في الان ذاته مسيرته الادبية، الى ان توقف في محطة الصحافة وانخرط في متاعبها منذ عام 2000 فعمل في : (ريبازي ئازادي، هاولاتي، كةركوكي ئةمرو، بانةرؤز، روزنامةي هةوال) بعد السقوط المنجلي عاد بركابه الى مدينته الام كركوك وبدأ يشرع يراعه الادبي مرة اخرى، وهو الان احد اعضاء الهيأة الادارية لاتحاد كتاب كوردستان فرع كركوك.

مقالات ذات صله

الرد