سه‌رچۆپی مه‌رگ

ستار احمد

ستار ئه‌حمه‌د

ماڵه‌كان بار ده‌كه‌ن
په‌نجه‌ره‌ له‌دیوارو
دیوار له‌بنمیچ لالووته‌
گۆڕ له‌گۆڕستان دێته‌وه‌
ته‌رمه‌كان
شانۆیه‌كی نوێ ده‌گێڕن
ئه‌كته‌ر مردوو
خوێنی بینایی تابووته‌
خاك له‌هه‌نگاوو
هه‌نگاو له‌پێی و
پێ له‌په‌نجه‌ی خۆی وه‌ڕسه‌
شه‌و به‌دوای رۆژا راده‌كاو
تاریكی هاوده‌می ترسه‌
دڵه‌كان
خاڵین له‌سۆزو
بۆ باری بێ باری ده‌گرین
عه‌شق تارمایی ده‌روونه‌
ژوورێك نییه‌ بۆ ده‌رگایه‌

جێیه‌ك نییه‌ بۆ دوو سه‌رین
باران ئاسمانی قووت داوه‌
بێ پاسه‌پۆرت
چووه‌ته‌ ئه‌و دیوی زه‌مین
خاك تینووی نمه‌ی ئاونگه‌
مانگ روومه‌تی داپۆشیوه‌
بروسكه‌ی ئاسمانی جه‌نگه‌
ئه‌ستێره‌كان
گڕی فیشه‌كی دوژمنن
خۆر سه‌نگه‌ری سته‌مكارو
توێشووی جه‌نگه‌
شاره‌كان
سنگیان واز ده‌كه‌ن
بۆ هه‌ڵاتن
ئاڵای هه‌موو سنووره‌كان
بوونه‌ته‌ ده‌رپێی سه‌ركرده‌و
ستیانی ژن
گڕده‌بارێ
گڵ ده‌سووتێ
نه‌وت ره‌نگی خوێنی گرتووه‌
په‌ككه‌وته‌و مناڵ و كه‌نه‌فت
بۆ نانێك ره‌ق
سه‌رچۆپی مه‌رگیان گرتووه‌
شیعر په‌رچه‌م و بسك ده‌ڕتێت
قه‌ڵه‌م زمانی خۆی ده‌بڕێ
هه‌روا میره‌
رووته‌ كچ و
ژیله‌ ژن و
بێوه‌ پیاوی ـ برسی ده‌كڕێ
ئابڕوو له‌خۆی شه‌رم ده‌كات و
خاك سنگی
ده‌شارێته‌وه‌
چیا مه‌مكی داده‌پۆشێ
ئاسمان خه‌رمانێك هه‌نسكه‌
خه‌ریكه‌ به‌رده‌بیته‌وه‌
نیشتمان كه‌ڕو كاس بووه‌
گیانی له‌سه‌ر ده‌ست داناوه‌
ده‌زانێت دڵ و ده‌روونی
ده‌كه‌ن به‌سوتووی كه‌لاوه‌
سات له‌گه‌ڵ جوانی رۆژگارا
به‌سه‌ر ته‌رمی
مێژوو شه‌هیدا باز ده‌دات
له‌رۆخی ده‌ریایه‌ك خوێنا
به‌گڕی خاك ده‌توێته‌وه‌
گه‌واڵه‌ به‌سته‌ی رووخان و
كۆچ و مردن ده‌ڵێته‌وه‌
سه‌رده‌می كۆتایی هه‌ست و
ئه‌تك كردنی ویژدانه‌
بێشه‌ی سته‌م
دورگه‌ی ئاگر
ئاڵای گه‌ل و نیشتمانه‌

نبذة عن الكاتب

avatar

ولد الشاعر المرهف (ستار احمد) سنة 1962 في محافظة كركوك وانهى دراسته الاعدادية فيها، ثم قُبِلَ عام 1980 في كلية الهندسة ببغداد، وبعد اكماله لسنتين دراسيتين فيها وبسبب ظروف خاصة لم يستطع مواصلة الدراسة فتركها، نشر اول نتاج له عام 1987 في مجلة (بيان) وهو مستمرٌ منذ ذلك الحين في نشر نتاجاته الادبية وله ثمانية كتب مؤلفة باللغة الكوردية، منها: (ئاسو بريني هةتاوة _ الافق جرح للشمس/شعر)، (كوجباري كزنك ـ رحيل السَحَر/ رواية شعرية)، (نيشتمانيك لة هازةي ئاوـ وطن من هدير المياه/شعر)، (زريوةي ئةستيرة دةسرازةي زامة ـ تلألؤ النجوم، عُصابة الجرح/ شعر)، (سوزي شاعيرـ عاطفة الشاعر/ شعر غنائي)، (ئاوابووني جةستة لةسةفةري دلداـ غروب الجسد في رحلة القلب/ شعر). وديوان شعري باسم ديوان ستار احمد ....... داهمت موجة الترحيل العنيفة للنظام السابق قرارة شاعرنا الاصيل وقلعه عمداً حتى رسى بمركبه في مدينة السليمانية، فاستمر هناك يواكب مرَّ الحياة ويتجرع مرارة الفرقة وبعد الاحباب والخلان، مواكباً في الان ذاته مسيرته الادبية، الى ان توقف في محطة الصحافة وانخرط في متاعبها منذ عام 2000 فعمل في : (ريبازي ئازادي، هاولاتي، كةركوكي ئةمرو، بانةرؤز، روزنامةي هةوال) بعد السقوط المنجلي عاد بركابه الى مدينته الام كركوك وبدأ يشرع يراعه الادبي مرة اخرى، وهو الان احد اعضاء الهيأة الادارية لاتحاد كتاب كوردستان فرع كركوك.

مقالات ذات صله

الرد