قه‌ندیل سه‌نگه‌ری ئابڕووه‌

latifa_aldlimy
قه‌ندیل سه‌نگه‌ری ئابڕووه‌
…………………………………………………………………
لەچوار تەرمی تەنی سستما
هۆبەی بزاڤیان هەڵواسی
دڵم قورس و
مێشكم تەپیوو
دەستی راستم
پەنجەی چەپمی نەدەناسی
لەم كەینوونەی كورد خنكانا
لەم شاگەشكەی
نەوەی تورك و ئەردۆغانا
بەنەمانی
پارچەكانی دیكەی لەشم
ئامەدیان خستە تەڵەوە
.رێگەی ئاگریان پێكهێنا
قەندیلیان پڕ كرد لەبۆمب و
سلیمانی بەكیژی دهۆك نامۆ بوو
كەركوك بووە شانۆی گورگ و
شێخان بەر ورژمی گڕ كەوت
داعش هات و
لەسەر دڵی سنجار لێی خەوت
گلێنەی دیاربەكرو
ئامەدو عەنتابیان برژان
هەر چۆن بەرێكەوتن نامەی
لۆزانی شوم
كوردستانیان
چوار پارچەكرد
ئێستاش ئارەزوویان وایە
باكورو باشوور لێك وەردەن
رۆژهەڵات و رۆژئاوا
لێك بترازێنن
بەم رۆژگارە كوردستانم
بەناپاڵم دەسووتێنن
هەروا جەستەی رۆڵەی كوردە
لەنێو ئاگرا گیان دەدات
جامانی پیاو
دەرپێی ژنان
بەدەم باوە سەما دەكات
میرەكانمان
بێ دەنگ و سەنگ
لەپێشوازی شای عوسمانی و
ئاغای ئێرانی چاوبازن
تەماشاكە سنگی باكور
لەپێناوی جەرگی باشوور
خەڵتان خوێنە
هێشتا دەكرێن بەتیرۆریست
لەنێو دڵی واری خۆیان
بەدەردەنرێن
قەندیل سەنگەری ئابڕووەو
بەكابووڵ و
ئەفغانستانی دەچوێنن
دەیانەوێ
بیكەنە سەحرای عەرعەرو
نوگرە سەلمان
دەستی جەندرمەكان دەگرن
لەگەڵ ژەهری كۆنە قینا
ئەنفالێك دی
دەكەن بەدیاری كوردستان
ستار ئه‌حمه‌د

نبذة عن الكاتب

avatar

ولد الشاعر المرهف (ستار احمد) سنة 1962 في محافظة كركوك وانهى دراسته الاعدادية فيها، ثم قُبِلَ عام 1980 في كلية الهندسة ببغداد، وبعد اكماله لسنتين دراسيتين فيها وبسبب ظروف خاصة لم يستطع مواصلة الدراسة فتركها، نشر اول نتاج له عام 1987 في مجلة (بيان) وهو مستمرٌ منذ ذلك الحين في نشر نتاجاته الادبية وله ثمانية كتب مؤلفة باللغة الكوردية، منها: (ئاسو بريني هةتاوة _ الافق جرح للشمس/شعر)، (كوجباري كزنك ـ رحيل السَحَر/ رواية شعرية)، (نيشتمانيك لة هازةي ئاوـ وطن من هدير المياه/شعر)، (زريوةي ئةستيرة دةسرازةي زامة ـ تلألؤ النجوم، عُصابة الجرح/ شعر)، (سوزي شاعيرـ عاطفة الشاعر/ شعر غنائي)، (ئاوابووني جةستة لةسةفةري دلداـ غروب الجسد في رحلة القلب/ شعر). وديوان شعري باسم ديوان ستار احمد ....... داهمت موجة الترحيل العنيفة للنظام السابق قرارة شاعرنا الاصيل وقلعه عمداً حتى رسى بمركبه في مدينة السليمانية، فاستمر هناك يواكب مرَّ الحياة ويتجرع مرارة الفرقة وبعد الاحباب والخلان، مواكباً في الان ذاته مسيرته الادبية، الى ان توقف في محطة الصحافة وانخرط في متاعبها منذ عام 2000 فعمل في : (ريبازي ئازادي، هاولاتي، كةركوكي ئةمرو، بانةرؤز، روزنامةي هةوال) بعد السقوط المنجلي عاد بركابه الى مدينته الام كركوك وبدأ يشرع يراعه الادبي مرة اخرى، وهو الان احد اعضاء الهيأة الادارية لاتحاد كتاب كوردستان فرع كركوك.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *