الابادة الجماعية

معارج

هيئة تحرير مجلة معارج الفكر

برلين / المانيا

[email protected]

www.m3arej.com

Berlin/Germany

03.08.2020                        

الابادة الجماعية

03.08.2014

 

 

في مثل هذا اليوم (03.08.2014) وقبل ستة اعوام هاجم تنظيم داعش الإرهابي مدينة شنكال المقدسة التي تتشكل غالبية سكانها من المكون اليزيدي الأعزل…هذا المكون الذي تمتد جذور ديانته الى آلاف السنين ….

 

حيث قام هذا التنظيم الارهابي بقتل الرجال وذبح الأطفال ، واغتصاب النساء وبيع الفتيات في أسواق النخاسة تحت أعين الجميع . فوصل عدد المخطوفين من النساء والرجال والأطفال إلى نحو 6417 وعدد الأيتام إلى نحو 2745 طفل ، وتدمير 68 معبد ومزار واكثر من 80 مقبرة جماعية اغلبها لم يتم ثوثيقه بعد …

وتعرضت مدنهم وقراهم وتجمعاتهم على أيدي تنظيم داعش الإجرامي ( الدولة الإسلامية في العراق وبلاد الشام ) إلى التدمير وسالت في شوارعها وازقتها دماء الابرياء من أهله.

 

في ذلك اليوم الأسود ، تم قتل آلاف الأشخاص وتعرضت الآلاف من النساء والفتيات القاصرات الى خطر الاعتداء والاغتصاب الجنسي والبدني ، وإجبارهم على الدخول للدين الاسلامي بالقوة ، كما قام هذا التنظيم الارهابي بتجنيد الكثير من القاصرين المختطفين الايزيدين على القتال ضد شعبهم .

 

إن هذه الجريمة البشعة تعتبر واحدة من أكبر وأبشع جرائم الابادة الجماعية في تاريخ البشرية والتي تعرض لها الايزيديون على مر تاريخهم . كما أنها من أعنف الجرائم التي حصلت بعد الحرب العالمية الثانية .

لقد مضت ست سنوات على هذه الابادة الجماعية بحق المكون الايزيدي ومازال حتى هذا اليوم ، الآلاف من المختطفين مجهولي المصير ، اضافة الى ان مدينة شنكال و المناطق المجاورة لها مازالت مدمرة بكاملها و تفتقر الى ابسط انواع الخدمات المدنية كالماء والشوارع و المستشفيات و المدارس ، اضافة الى ذلك ماتزال المدينة ملغومة بشكل كبير. ونحو 200,000 من الأيزيديين يعيشون في المخيمات في ظروف قاسية جدا .

 

نحن في هيئة تحرير مجلة معارج الفكر

نبعث لكم مناشدة واستغاثة عاجلة ، أن تبذلوا قصارى جهودكم الانسانية بالتدخل السريع والضغط على الحكومات ، في سبيل إنقاذ وتحرير المختطفات الإيزيديات ، اللواتي ما زلن في قبضة داعش الإرهابي المجرم . كلنا أمل أن تتعاونوا معنا من أجل هذه القضية الإنسانية وتحرير المختطفات من مخالب هذا التنظيم الإرهابي ، وإعادة النساء إلى احضان ذويهن وتحريرهن من العبودية واعادة إعمار مناطقهم ، والاعتراف بان ما حصل للمكون الايزيدي هو ابادة جماعية .

 

هيئة تحرير مجلة معارج الفكر

برلين / المانيا

03.08.20

 

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد