مقال21
يوليو, 2020
  • أمل بلا نهاية

    أمل بلا نهاية بقلم: حوا بطواش   كنتُ أتمشّى على شاطئ البحر الذي ما زال محبّبًا على قلبي رغم فرا ...

مايو, 2020أبريل, 2020ديسمبر, 2018
  • الصّراحة جارحة

    حوا بطواش هذا الأسبوع… استمرّت سلسلة جرائم القتل التي لا تنتهي، وخرجت ناشطات نسويات في تظاهرات ...

سبتمبر, 2018مارس, 2018
  • الهاربة

    حوا بطواش 1 هذا الصباح، لا أدري لِم صحوتُ مبكرة على غير عادتي. فتحتُ عينيّ على عتمة الغرفة. سوادٌ شا ...

أكتوبر, 2017
  • إنتظار

    حوا بطواش سيقى السعيدة تنبعث من القاعة الصاخبة. أجلس في مكاني وحيدة، أهزّ أرجوحتي… وأنتظر. أمد ...

  • فيسبوك، خواطر وتأخير

    حوا بطواش كل شي ولا زعل الفيسبوك منذ أن بدأت العمل كموظفة استقبال في الكراج الذي أعمل فيه، منذ أكثر ...

فبراير, 2017
  • ابتسامة جدي

    حوا بطواش جدي كان إنسانا هادئا، لا يتكلّم أبدا لمجرد الكلام. وجهه كان يشعّ بابتسامة عذبة ، وملامحه ت ...

عرض المزيد من المقالات