مقال2
مارس, 2022ديسمبر, 2020
  • كأي غيمة بلهاء

    كأي غيمة بلهاء لا تدري نهاية نفسها ** وحدي افتش عن حدود الليل لا حلم يصحبني ولا تذكار هي دهشة اللحظة ...

عرض المزيد من المقالات