فبراير, 2022ديسمبر, 2021
  • غابة:

    غابة: عبدالكريم كاصد مرة كنت ضائعاً فصادفت غابةً عُلّق في مدخلها لافتةٌ كُتب عليها “هنا صبخة ا ...

يوليو, 2020
  • الساحاتُ للأبقى:

    الساحاتُ للأبقى:   كثيراً ما نبحث عن العدوّ الجالسِ معنا مزيّناً بالنياشين والرصاص الذاهب معنا بحثاً ...

مايو, 2020
  • طبيعة صامتة

    عبدالكريم كاصد إلى محمود البريكان   في المقهى المقابل لسينما الخيّام ببغداد في العام….. ك ...

أبريل, 2020
  • قصائد (3)

    عبدالكريم كاصد   لماذا ترتفعُ الستارةُ على مشهد الجنازةِ وتنسدلُ على مشهد العرس لحبيبَين نائمَي ...

فبراير, 2020
  • قصائد بغداد (2)

    عبدالكريم كاصد مشاهد يا للشجرةِ الواقفةِ في الباحةِ، وهي تُدلّي عصافيرَها كالثمار * في دجلةَ فجراً ا ...

ديسمبر, 2019
  • ما من طرفٍ ثالث

    عبدالكريم كاصد ما منْ طرفٍ ثالثْ أنتمْ كلُّ الأطرافِ.. وجوهاً أو أقنعةً: في زاويةِ الشارع في آخرةِ ا ...

نوفمبر, 2019سبتمبر, 2019
  • بيت وشمس وريح

    عبدالكريم كاصد أنا والشمس تقاسمْنا الشرفةَ اليوم * البيت المجاور المهجور يسكنه مشرّدان أميرةٌ وقزم * ...

أبريل, 2019
  • دار العجزة

    عبدالكريم كاصد دار العجزة (في البصرة قديماً): مبنىً دون سياجٍ تهتزُّ نوافذُهُ حين أمرّ فأسرع.. لا أل ...

عرض المزيد من المقالات