الأنبار تحتضن أدباء بغداد في اصبوحة ثقافية لقصر الثقافة والفنون

نهاد شكر الحديثي

الأنبار تحتضن أدباء بغداد في اصبوحة ثقافية لقصر الثقافة والفنون

نهاد الحديثي

Keine Beschreibung verfügbar.

 

بعد استضافته الشاعره (حياة الشمري) والشاعر و الاديب الكبير ( علي الامارة ) ,, استضاف قصر الثقافة و الفنون في الانبار التابع لوزارة الثقافة و السياحة و الآثار دائرة العلاقات الثقافية العامة الاكاديمية الشاعرة و الأديبة و الناقدة ليلى الخفاجي في اصبوحة ثقافية شعرية ,, تحدثت الشاعرة عن حنين الذكريات الموثقة بالشعر و الشعراء مسافرة بالروح مع نسائم العشق العابر إلى تراث العراق من خلال فضاءات رحلة الزمن مع النفس بين أهداب خارطة الحياة بجمالها وألامها – وشهدت الاصبوحة مناقشات حول إطروحتها الشعرية مع الشاعر يوسف عبد ذهاب بعد أن أمتعت الحاضرين بعذوبة الشعر بفيروزيات العشق و بصحبه شعرية مع الشاعر خلف دلف والذي أفصح عن تعاونه مع الشاعرة لطرح مجموعة شعرية قريباً

وفي الختام قدم قصر الثقافة والفنون درع الإبداع للشاعرة وشهادات التقدير للمشاركين بعد توزيع الشاعرة نسخ من دواوينها الشعرية على الحضور الكريم و التوقيع على أعمالها الأدبية الرائعة

د ليلى الخفاجي السامرائي – هي أكاديمية وناقدة وشاعرة وباحثة عراقية من مواليد بغداد 1959 ،نالت الكالوريوس في اللغة العربية وادابها عام 1980،ثم الماجستير عام 2002 بتقدير امتيازعن رسالتها الموسومة(البواعث النفسية في شعرفرسان ماقبل الاسلام)ونالت الدكتوراه عام 2005 وبتقدير امتياز ايضا حول اطروحتها(ثنائية اللذة والألم في الشعر العربي ما قبل الاسلام) عضو مؤسس لرابطة الجواهري الأدبية والناطق الاعلامي باسم الرابطة- – عضو اتحاد النقاد العرب فرع العراق , شاركت في عددكبير من المؤتمرات والندوات العلمية داخل العراق ، حصلت على شهادات تقديرية كثيرة وقلائد ابداع في مجال الشعر والخطابة في المهرجانات الأدبية التي تقيمها – حصلت على أكثر من 50 كتاب شكر وتقدير ،وابرز مؤلفاتها المطبوعة كتاب ثنائية اللذة والألم في الشعر العربي قبل الاسلام -من منظور نقدي فني دار الشؤون الثقافية ضمن مشروع بغداد عاصمة الثقافة العربية،ولديها ديوان واحد مطبوع حلم ليلة غامضة – (الامواج الراقصة)و(وهج الذاكرة)و(امراة نصفها نار ونصفها ثلج)و(رقص على شفاه متمردة) اضافة الى عدد من المقالات النقدية المنشورة في الصحف والمجلات العراقية

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد