البيان الأخير بخصوص: مجموعة (الاتحاد العالمي للشعراء العرب) المزعوم

مقدمة لابد منها

للأديب أو الشاعر أن يكون ضمن أية مجموعة يختارها أو يختاروه من فيها ولكن بشرط التوافق الفكري للشاعر أو الأديب مع مضمون تلك المجاميع ، وهذا ما رأيناه كثيراً على صفحات التواصل الاجتماعي على (فيس بوك أو غوغل ) أو غيرها من أدوات التواصل ،لكن أن يختارك بعض الناس لتكون وكيلاً مسئولا عن بلدك لمجموعته أو عن أي مسمى لمؤسسة أو اتحاد أو نقابة أو .. الخ ، فتلك مسألة تستحق النظر والتوقف عندها ومعرفة كم المسئولية الملقاة على عاتق الوكيل في التوفيق بين الطرفين و نحن هنا بصدد المجال الثقافي الأدبي و لتقريب الصورة للمتابعين من أدباءنا وشعراءنا للمسيرة المجلجلة لما يسمى ( بالإتحاد العالمي للشعراء العرب ) ولأننا وخلال الأشهر الماضية لمسنا بعض الأخطاء الفادحة التي لا يمكن أن تمر على عاقل دون الانتباه والمطالبة بالتفسير ولأننا حاولنا أن نبدد تلك الأخطاء ، ففي حال وجود مفارقة كنا نذهب بالسؤال والمناقشة لفهم أسباب بعض النقاط ومحاولة إرجاعها إلى ما يخدم مسيرة هذا التجمع لكوننا تم اختيارنا كوكلاء عن بلدنا العراق ، لكن وككل مرة بدون جدوى ويصار إلى التسويف والوعود الزائفة واللجوء أحيانا لبعض الممارسات التي لا تمت للعمل الجاد بصلة وحين الوصول بالسؤال لحد الإصرار يكون الجواب دائما (سنجيب قريباً لأننا على سفر) و(عفوا نحن نكلمكم من صفحتنا التي تعرضت للهكر !) و ( لماذا هذه الأسئلة ؟) ثم : لا جواب ، والجدير بالذكر بأننا كنا من المشجعين والداعمين لمبدأ فكرة الإتحاد معنويا كتقديم النصح والتوجيه لما فيه مصلحة الجميع “وذلك على أساس إن الاتحاد مسجل بصفة رسمية كما أخبرتنا إحدى(( الشاعرات المؤسِسات )) للإتحاد” وذلك حين دعتنا للمشاركة فيه ..

نقاط مهمة في هذا المضمار :
____________________

1_ التوكيل

لا يخفى على الجميع إن البيانات بتوكيل بعض الأدباء العرب في مختلف بلداننا بدأت تتنزل تباعا من قبل صفحات الإتحاد لتعيينهم وكلاء عن بلدانهم بصفة )وكيل الإتحاد العالمي للشعراء العرب(،
وهنا كنا طالبنا الأستاذ رئيس الإتحاد ( احمد الشيخ ) بتكليف رسمي يُمكِن الوكيل من العمل رسميا ، فكان جوابه كل مرة (سيصلكم التوكيل خلال يومين أو ثلاثة) وللآن منذ أكثر من ثلاثة أشهر و لم تصل أية ورقة رسمية.

2_ طلب المعلومات اللازمة للحصول على هوية الإتحاد
لا يخفى على المتابع لصفحات الترويج للتجمع المسمى (الإتحاد العالمي للشعراء العرب) من انه طرح ولأكثر من مرة طلب الانتساب للإتحاد ووضع شروطا أهمها طلب المعلومات الأساسية للشاعر أو الأديب أو أي من يريد الانتساب وعلى ذلك كنا نبهنا الأستاذ رئيس الإتحاد بأن استصدار الهويات الخاصة بالانتساب للإتحاد تُعد غير قانونية مالم يكتمل تسجيل الإتحاد رسميا، و نبهنا رئيس الإتحاد من ان جمع المعلومات الأساسية لأي فرد يعرض الوكيل والإتحاد للدخول بالدائرة الأمنية والخوض في مسئولية جمع هذه المعلومات وأغراضها.

3_ ماهية عمل الوكيل
بعد تعييننا كوكلاء للإتحاد طالبنا بتوضيح الحدود والتمكينات المتاحة لعمل الوكيل ، فكان الجواب بأن الوكيل يجب أن يجتهد بالدعاية والعمل لضم أكبر عدد من الشعراء والأدباء من بلده لصالح الإتحاد ويجب عليه العمل وإقامة اللقاءات والمهرجانات باسم الإتحاد،
وحين سألنا عن كيفية تكييف الوكلاء رسميا كان جوابهم :لاشيء
وحين سألنا حول مصدر تمويل الإتحاد والوكلاء للملتقيات والمهرجانات والمؤتمرات التي تقام باسم الإتحاد كان الجواب : ( إن الإتحاد للان يصرف من جيبه الخاص كتبرع للوحدة العربية ) وعليه يجب على الوكيل أن يعمل كمتبرع للإتحاد من حسابه الخاص وأن يحاول دعوة مؤسسين الإتحاد لبلده
حينها طلبت الأديبة ( سمر الجبوري) الأستاذ احمد الشيخ باتصال صوتي لأستوضاح بعض الأمور وعن ماهية دعوتهم لها وأن (تلك الصديقة المؤسِسة) كانت قد دعتها قبلاً لتحضر مهرجانا للإتحاد كما زعَمَت تلك الصديقة وكانت الأديبة سمر الجبوري بانتظار أن تصلها الدعوات من قبل الإتحاد أسوة بما نعرفه من بروتوكول الدعوات الرسمية ، و لم يصل شيء ، فأجابوها :_ (نحن كلنا أصدقاء ولنسامح بعضنا أما بخصوص الدعوات فيمكن إن أردتي أن ندعوكم إلى مصر .! لنتفاهم وتستوضحون كل الأمور لأننا مشغولون الآن بعدة أمور مهمة) فأجبناه بأننا سنقبل الدعوة خلال شهري 4و5 فقط
والأهم سألتهم الاديبة الجبوري وماذا بخصوص دعوتنا لكم نحن الوكلاء لبلداننا فنحن غير مكلفين رسمياً لهذا العمل وهذا الموضوع يحتاج لكتب رسمية وتمويل وعليكم يا رئاسة الإتحاد توضيح بعض الأمور لأننا بالفعل لم نعد نفهم ما الموضوع و ما هو الإتحاد وما هي أهدافه….قال:_ (سأجيبك على كل الاستفسارات قريبا) وكان ذلك قبل 3 أشهر تقريبا.

4_ أنواع المواضيع التي يمكن للوكيل أن ينشرها ويناقشها على صفحات الإتحاد
هذه النقطة لفتت انتباهنا على ماتبين من مستوى اللجنة التأسيسية إدارياً وحاولنا مناقشتها على المباشر ليكون للجميع إبداء رأيه بشكل أوضح لتبيان أهميتها بالشكل المفروض
وكنتُ إبان مناسبة افتتاح بغداد عاصمة الثقافة العربية أردنا نشر تغطية لفعاليات الافتتاح في عديد المجموعات وحين أرسلت الاديبة سمر رابط التغطية قام المسئول عن صفحة الإتحاد بحذف الرابط وبنفس الوقت جاءت (صديقتنا المؤسٍسة) لتخبرنا بأنها حذفت الموضوع لأنها قررت ذلك وإن (قرارها يُعد قرار جميع المؤسسِين !! )و لأنه كما تفضلت المؤسِسة بالحرف ( إيه خص بغداد السقافة ؟! بالإتحاد العالمي للشعراء) ؟!
بعدها طلبنا منها ومن الأستاذ رئيس الإتحاد توضيحا حول ما يمكن وما لا يمكن نشره في صفحات الإتحاد ضمن مجموعة استفسارات لتفسير بعض النقاط المهمة ولكن كالعادة دون جدوى ولا جواب غير ما تكرر من (نحن على سفر، الصفحة تعرضت للهكر(الاختراق)، و سيأتيكم الجواب خلال يومين)

5_ مزامنة إعلان تأسيس الإتحاد وفعالياته مع ترشيح الأستاذ أحمد الشيخ لخوض الانتخابات السياسية في بلده.

6_ وجود العامل المشترك والمحرك والمقرر
وجود العامل المشترك والمحرك الخفي بين عديد من الأطراف متمثلاً بإحدى المؤسِسات والممثلة لكل اللجنة التأسيسية كماقالت: للمحاولة قدر الإمكان بإقناع عدة أطراف بجدوى وأهمية الإتحاد وبأساليب لا تخفى على المتابع مما فرزَ وبشكل واضح التأثير اللاحق على قرارات المؤسسين وذلك تبين بما يقبل الشك حين كنا نسأل تلك المؤسِسة عن بعض الأمور فتجيب كعادتها كل مرة حين تصطدم بسؤال رسمي :بأن صفحتها تعرضت منذ يومين للاختراق) وتذهب…وحين نعيد السؤال على الأستاذ نائب الرئيس لكون الرئيس كان مسافرا! يجيب بنفس إجابة المخترق صفحتها!!، مع تحفظنا على ذكر الأسماء احتراما لكوننا أدباء ولقصدنا التام بالتعامل مع الموضوع إداريا فقط .

7_ مسألة البند الوارد في النظام الداخلي والخاص بشروط قبول الشاعر أو الأديب منتسباً للإتحاد
والذي مضمونه( يجب أن يكون المنتسب غير محكوم عليه بجنحة أو جناية سياسية وتقديم براءة ذمة للإتحاد (
وكنا قد نوهنا بأن هذه النقطة تحتاج لمراجعة وتعديل وكان قبلنا قد نبههم أحد شعراءنا الكبار في إن هذه النقطة تحتاج لتعديل وكنا قد بينا الأسباب بالتفصيل للأستاذ أحمد الشيخ وأجاب بأنه سيجتمع قريبا ويطرح الاقتراح على المؤسسين وسيأتي بقرار التعديل…ولم يأتي بأي جواب .

وعلى هذا المنوال منذ أكثر من ثلاثة أشهر مابين تسويف ومماطلة قررنا نحن المسمون بوكلاء الإتحاد /عن العراق
أن نضع الاستفسارات الأساسية وإرسالها للأستاذ أحمد الشيخ للمرة الأخيرة فأرسلناها قبل يومين من زمن نشر الإعلان الأول الخاص بالموضوع مع سقف زمني قدره خمسة أيام لإتاحة الوقت له للجواب عن الأسئلة وتوضيح بعض المسائل المهمة ، حيث تم إرسالها من قِبَل الشاعر إيهاب عنان السنجاري و متابعتها مع الأستاذ احمد الشيخ مشكوراً و لكن فقط اعلموه بأن الاستفسارات ( وصلت ، و سيتم الإجابة بالمدة المقررة لها و هي ( خمسة أيام ) من يوم 9/6/2013م_ 14/6/2013م.. ولم تصل أي إجابة على أي سؤال لحد هذه اللجضة

وهنا نحب الإشادة لدور الأديب الأستاذ (………) وشكره على ما تحمله من عناء المبادرة لمحاولة تسهيل الأمور ومحاولة تكييفها لصالح الجميع وكان قد حصل منهم على وعد بأنهم سيتممون الكتب الرسمية كاملة ويجيبون على كل الاستفسارات في يوم الخميس الماضي 13/5/2013م ولكن للأسف وكما لاحظ بنفسه إن لا جدوى ممن لا يعرف الجواب أصلا .

ونشكر أيضا أستاذنا الكبير فالح نصيف الحجية الذي كان حاورهم وصبر عليهم كل هذه المدة لظنه فيهم الخير والصدق بالوعود .
و نشكر الجهات المعنية والقانونية المتابعة للموضوع .

ولأن الأمور باتت لا تقبل الشك بأن إعمالهم لا تتعدى استغلال أسماء كبار الشعراء والأدباء لتمرير لمصالحهم الشخصية للوصول باسم الإتحاد العالمي وحلم الوحدة العربية لما يصبون له من دعاياتٍ لجلب انتباه المُتبرعين بإقامة الندوات والملتقيات وغيرها من أمور تصب كلها في صالح أشخاص معينين لا يتعدون كونهم أفرادا لم يحترموا أسماءهم ووجودهم كأدباء وشعراء بل تعدوا لأكثر من ذلك بعدة أمور أهمها التدليس واستغلال أسماء وإبداع الشعراء والأدباء العرب وعليه ولاحترامنا الكبير لبعض الأدباء من أصدقاءنا في مصر وكل البلدان العربية نرجوا التمعن والتريث في بحث ودراسة الموضوع المطروح آنفا وذلك لأهميته لدرء مثل هذه الممارسات مستقبلا
وبصفتنا أدباء عراقيين ، نتقدم بالاعتذار من كل شعراءنا وأدباءنا في العراق لما كدنا أن نكون سببا أساسيا للمَس بأسمائهم الأجدر بالاحترام و ريادة الأدب من كل الكون وعليه وبعد انتهاء المدة الأخيرة المقررة للجواب على الاستفسارات من قِبلِ رئيس الإتحاد أحمد الشيخ : ولعدم جوابه : قررنا:_

نحن أدباء العراق
1_الأستاذ فالح نصيف الحجية الكيلاني
2_ سمر الجبوري
3_ إيهاب عنان السنجاري

*نعلن انسحابنا وبراءتنا من مجموعة ما يسمى بالإتحاد العالمي للشعراء العرب للأسباب المبينة أعلاه والله ولي القصد

وإليكم نص الاستفسارات المرسلة للأستاذ أحمد الشيخ بصفته رئيسا لمجموعة أو الاتحاد العالمي للشعراء العرب المزعوم و لبعض الجهات الرسمية :_

بسم الله الرحمن الرحيم

م: استفسار
_________

الأستاذ أحمد الشيخ المحترم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لما تقدم من ارتباك في بعض شئون سير العمل بالنسبة لوكلاء (الإتحاد العالمي للشعراء والمبدعين العرب) نتقدم نحن الموقعين أسماءنا أدناه بالأسئلة التالية وذلك لتفادي وقوع الإشكالات الغير مبررة مستقبلا وعليه نهيب من حضرتكم الجواب الصريح خلال مدة 5 أيام لمعرفة دور الوكيل بشكل موضوعي وقانوني، وأيضا حقوق وواجبات الأعضاء المنضمون للإتحاد
مع التحية

1_بالنسبة لأي جمعية أو منظمة أو إتحاد ،يجب أن تكون أعمالها أصولية ومسجلة فهل استُحصلت الموافقات الرسمية من الجهات المعنية للإعتراف وتسجيل الإتحاد مصريا وعربياً ؟ قد مر أكثر من ثلاثة أشهر على إعلان التأسيس ، دون إطلاع أي من الأعضاء والوكلاء على أي ورقة أصولية

2_ ألا يجب أن نزود نحن الوكلاء بوثائق موقعة ومختومة رسمياً من قبلكم تمنحنا صفة الوكالة للعمل و التحرك بموجبها ؟
3_ ما مدى صلاحيات الوكيل أو ممثل الإتحاد بالنسبة للنشر وأنواع المنشورات في مواقع وصفحات الاتحاد ؟ وما نوع تكليف الترابط بين الوكيل في بلده وبين مؤسسي وأعضاء الإتحاد ؟

4_ ألا يستوجب فيمن يكون عضواً إداريا في الاتحاد أو في مواقع الاتحاد أن يكون ذو سيرة أدبية محترمة ومعتبرة ومشهود لها ؟ أم هي مجرد مسميات ؟

5_ هل شُكلت لجان لمدارسة قرارات الإتحاد المتخذة و توحيدها و الخروج بقرار واحد للموضوع الواحد من الشخص الواحد ؟ أم إن المؤسسين هم أصحاب القرار في كل المواضيع ؟ وما مدى تقبل وتدارس المؤسسين لاقتراحات الوكلاء ؟؟وكيف تناقش للوصول إلى قرار إن لزم الأمر؟؟

6_ تمويل الإتحاد بشكل عام و تمويل الفروع في البلدان مبهم ليس هناك اتجاه فيه ، و إن كان العمل تطوعياً فلا بد من وجود ميزانية من خلال الاشتراك للأعضاء الذي يؤخذ منهم بعد الحصول على أمر يفوض به الإتحاد العمل رسمياً من الجهات المختصة ، فلا يمكن لأي كيان أو وكالة العمل بدون إدارة مالية ، فأرجو توضيح مصادر تمويل الإتحاد وحساب حصص الوكلاء ومهماتهم.

7_ في وقتنا الحالي و قبل وجود الميزانية المذكورة في الفقرة (٥) هل يجب على الوكلاء دعوة الإتحاد لبلدانهم من حسابهم الشخصي ؟
8_ بالنسبة للأعضاء المنضمون ، ما التسهيلات و المساهمات التي يقدمها الإتحاد لهم ؟ انتم طلبتم معلوماتهم الشخصية وسيرهم وصورهم وعناوينهم الخاصة وذلك يدخلنا نحن الوكلاء في الدائرة الأمنية فما مدى تثبيت وجودهم ككيان تابع للإتحاد و ما هو الدليل أو البيان التفاعلي الذي يُمكن الوكيل أن يتعامل به مع المنضمين في دولته ومع الإتحاد؟؟

9_ ماذا قرر الاتحاد من تعديلات حسب مقترح الأخت سمرالجبوري حول تعديل البند المخصص لشروط الانتماء حول :تقديم براءة ذمة بالنسبة للأديب أو الشاعر المحكوم سياسياً؟؟

10_ بالنسبة لعدد الوكلاء في البلد الواحد: ما سبب أن يكون للبلد الواحد أكثر من وكيل؟؟وما الهدف من ذلك.

الأديب الشاعر فالح الحجية الكيلاني
الأديبة الشاعرة سمرالجبوري
الشاعر والإعلامي إيهاب عنان السنجاري

نسخة من هذا الكتاب الى :دائرة العلاقات والشؤون الثقافية /العراق
نسخة من هذا الكتاب الى :إتحاد المؤرخين العرب
نسخة من هذا الكتاب إلى :مركز الأدب العربي
نسخة من هذا الكتاب (……………………..)/عدم ذكرنا للاسم احتراما لإرادة صاحب الجهة المعنية لأنه وإن كان اسمه وردَ على صفحات الإتحاد إلا انه لا يمت لهم بصلة .

مركز الأدب العربي
16/6/2013م

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد