الى أن أذهب اليكِ

أسماء محمد مصطفى

الى أن أذهب اليكِ

 

ـ أسماء محمد مصطفى

 

(الى روح ابنتي الباسلة ، المُلهمة ، الفنانة سماء الأمير في عالمها الأجمل من عالمنا)

 

https://m3arej.com:2096/cpsess5426787421/3rdparty/roundcube/?_task=mail&_mbox=INBOX&_uid=13388&_part=3&_action=get&_extwin=1&_framed=1&_mimewarning=1&_embed=1

 

تعالي اليّ خصلة شمس من وراء غيمات الشوق .. فقد تساقط من رأسي عشبٌ كثير .. ولم يعد في حقل العقل سوى  فزاعة تحمي سنابل الذكريات من مناقير النسيان .

ثمة صندوق ذكرى زرعته قربها.. فتحته للمدى الماطر ، كي تتصاعد صورك منه شموساً .. فإن صادفك حصان قوس قزح ، امتطيه وتعالي ، حيث ستكون الفراشات في استقبالك ، فأنا هنا أقيم حفل ولادتك السماوية  وسط  أناشيد الحقول وأصوات المزامير وأنوار الشموع ودخان البخور ..

تعالي ، اضيفي مزيدا من اللمعان لكريستال الشمعدان ، ولوني فصوص المبخرة ، وانثري حلوى اللقاء على صينية الوداع .

انثري على وجه الفزاعة ماء وردك .. تستنشق عبيرَه روحي وسط صمت الحقل ، كي تثقل السنابل برزق وفير ..

في هذا الحقل ، ينمو ، بحضورك ، كل شيء تحبين .. أشجارٌ أغصانها شعر طويل منسدل ، وأثمار حين تهبط على الأرض ناضجة تخرج منها أجمل الفساتين ، وشتلات من طلاء الأظافر ونمنمات البنات .. بتلات من قلائد وأساور وخواتم وأقراط ، لا أسقيها ماءً ، بل عطرك الذي تركته في خزانة الحياة .. هنا ، مثلما نزرع صناديق الذكريات ، تنبت أقلام التلوين بين غرسات الكراسات و(الباليتات) ، وتتدلى من أشجار الخيال عناقيد (الأكريليك) بكل الألوان ، حين تحضرين .

هنا يمكنك أن تراقصي فرشاة القلب فوق (كانفاس) الحب ، كما تشاء أناملك العازفة على (باليت) الألوان .. يمكنك أيضا أن ترسمي حنيني لوحة  في وقت الحصاد ..

تعالي ، اعبري جغرافيات الأكوان .. وافتحي نافذة لامرئية بين أثيري المألوف وأثيرك المذهل ، انفذي عبر جدارية سلام في معرض كونك ، حيث جمهورك من ملائكة وقديسين وشهداء وسنابل ملأى ببذار الحياة .. فمعركتك مع المرض انتهت بانتصارك ، وأصبحت الأوجاع عندك نسياً منسيا ، فيالها من معركة غير مسبوقة ، لم يمت فيها أبرياء .. لذا ، فإنّ هذا الحفل احتفاء بانتصار الروح على وجع الجسد ، فتعالي بأجنحة العافية .. يمكنك إحضار أصدقائك العصافير ، مهما كان عددهم ، لدينا هذه السنة قمحٌ من روحك ، كثير .

تعالي .. تلألئي قمراً في ليل اللافراق بعد انتهاء مراسم الحفل السماوي والمعرض الكوني .. ونامي في حضن حبي .. امكثي في حلمي ، ثمة وردة بها حاجة الى شمسك عند الصباح .. لاتغادري وسادة قلبي .. ففيها من ريش الملائكة الكثير ، يتناثر فرحاً في حقل رأسي الذي يزهر ، حين تأتين .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد